شريط الأخبار
“الدفاع عن النفس” تنقذ عشريني من عقوبة السجن لـ12 عاما اجهاض سيدة اثر تعرضها للضرب من قبل زوجها في الشونة الجنوبية نص خطاب الموازنة لعام 2020 النواب يرفض رفع الحصانة عن النائب صداح الحباشنة رفض رفع حصانة النائب غازي الهواملة إغلاق مصنع إنتاج معاجين الأطفال في الرصيفة العرموطي: رفع حصانة الهواملة سابقة خطيرة الحباشنة : القضية ضدي مفبركة من الرزاز وسلامة حماد وقاما بتحريض المحافظ ! الهواملة : اوراق اوردتها هيئة النزاهة فيها تمويه نتنياهو: حان وقت فرض السيادة على غور الأردن إحالة الوزير هلسة للنيابة العامة سلب مبلغ ٥٣ دينار في عملية سطو مسلح على البنك التجاري مجلس النواب يوافق على إحالة الوزير السابق طاهر الشخشير الى القضاء حماد: مستعدون لتذليل عقبات دخول العراقيين للأردن العودات: تطور الحصانة البرلمانية والوزارية بعد التعديلات الدستورية عام 2011 شاهد بالصور .. توقيف صاحب صهريج يحمل مياه غير صالحة للشرب مدعي عام السلط يحقق في قضية الاعتداء بالضرب على طالبة مدرسة شاهد بالصور .. اصابة ٢٧ شخص بضيق تنفس اثر حريق مدرسة في الرمثا رسالة عتب من اللجنة المالية الى الزميل الرياطي " فنسبوا الفضل لأهله " النائب الهواملة : أتحدى أن يُثبتوا عليّ اي شيء
عاجل

زيادين: قطاع الطاقة يعاني من عدم وجود استراتيجية واضحة

الوقائع الاخبارية :أكد رئيس لجنة الطاقة والثروة المعدنية النيابية هيثم زيادين اهمية قطاع الطاقة اذ يمثل تحديا واضحا للاقتصاد الاردني.

وشدد، خلال لقاء عقدته اللجنة اليوم الثلاثاء مع وزيرة الطاقة والثروة المعدنية هالة زواتي وامين عام الوزارة اماني العزام ومدير عام شركة الكهرباء الاردنية امجد الرواشدة، على ضرورة تذليل الصعوبات التي تواجه قطاع الطاقة في المملكة والاستفادة من التبادل الكهربائي مع دول الجوار، مشيرا الى سعي مجلس النواب لبحث كل الأفكار للتخفيف من كلف الكهرباء حتى ينعكس ايجابا على فاتورة الكهرباء والمواطن.

واشار الزيادين الى ان قطاع الطاقة يعاني من عدم وجود استراتيجية واضحة تنظمه، فضلا على ان الاتفاقيات السابقة التي حملت المواطن عبئا كبيرا على فاتورته الشهرية، مؤكدًا أهمية وجود خطة عمل واضحة مرتبطة بجدول زمني لخفض كلف الطاقة واستثمار الفائض من الاستطاعة التوليدية من الكهرباء للقطاع الصناعي بما ينعكس على انخفاض سعر وتكلفة الكهرباء.

من جهتها، قالت زواتي إن وزارتها على تواصل مستمر مع "الطاقة النيابية" وحل جميع القضايا العالقة التي تواجه قطاع الطاقة، مضيفة أن الأردن قادر على تصدير الكهرباء إلى دول الجوار، الأمر الذي ينعكس على الكهرباء المولدة.

وأوضحت أن تبادل الطاقة مع دول الجوار يمر بمراحل طويلة ودراسات فنية وجدوى اقتصادية وجدول زمني، قائلة إن الحكومة وقعت اتفاقية مع الجانب الفلسطيني لرفع القدرة التوليدية من 30 ميغا إلى 100 ميغا واط.

وأضافت زواتي أن الربط مع دول الجوار ليس فقط للتبادل الكهربائي التجاري، وانما "استقرار فني للشبكات ومصلحة مشتركة".

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.