ممرض أردني مصاب بكورونا يروي تفاصيل إصابته بالفيروس.. ويناشد

{clean_title}
الوقائع الاخبارية :روى ممرض يعمل في إحدى المستشفيات الحكومية في الأردن، معاناته بعد إصابته بفيروس كورونا المستجد قبل أيام.

وتحدث الممرض الذي طلب عدم نشر اسمه عن تجربة إصابته بهذا المرض وتأثير ذلك على حياته المعيشية واليومية.

وقال إنه إصيب بالفيروس قبل نحو أسبوعين وحجر في البحر الميت لمدة ثلاثة أيام وبعد ذلك تم حجره منزليا.

وأفاد الممرض أنه تم إبلاغه بعد أربع أيام من أخذ عينات لأفراد من عائلته أن والده وزوجته ظهرت إصاباتهم بالفيروس وطلب منهم الحجر في البحر الميت.

وتساءل الممرض عن سبب قرار إرسال والده وزوجته للبحر الميت طالما باستطاعته مراعاتهم سيما والده المصاب سابقا بطلق ناري في رأسه سبب له عدم توازن وأثرت على ذاكرته.

ودعا الممرض الجهات المختصة لمراعاة ظروف الناس وخصوصياتهم.

وناشد المواطنين بضرورة الإلتزام بتعليمات مواجهة كورونا، والتباعد الاجتماعي وأعلى درجات الوقاية من المرض، ولفت إلى ما واجهه خلال فترة حجره في البحر الميت من انقطاع للكهرباء والمياه لساعات متواصلة.