تعرضت لانتقادات .. مذيعة شهيرة تكشف: أسوأ مقابلة أجريتها كانت مع ميسي

{clean_title}
الوقائع الاخبارية :صرحت الصحفية الفرنسية ومقدمة البرامج الرياضية الشهيرة آن لور بوني، بأن أسوأ مقابلة أجرتها في حياتها كانت مع الأرجنتيني ليونيل ميسي قائد منتخب "التانغو" وفريق برشلونة لكرة القدم.

وقالت آن لور بوني في تصريحات لقناة "TMC": "أسوأ مقابلة أجريتها في حياتي كانت مع ميسي.. شخصيته ليست بقدر أدائه في كرة القدم.. قد يكون عبقري كرة القدم لكنه على المستوى الإنساني شخص بارد".

وأضافت الصحفية الفرنسية الشهيرة: "ميسي لا يشارك أي مشاعر وأثناء المقابلة ينظر إليك دون أن يتحرك ويظل ينظر في عينيك إلى أن تضطر أنت لإخفاض عينيك".

وتعرضت آن لور بوني، التي تجيد التحدث بـ6 لغات (الإنكليزية والإيطالية والبرتغالية والإسبانية والألمانية والروسية)، وتعتبر أفضل خمسة مقدمي برامج رياضية في فرنسا، لإنتقادات بسبب تصريحاتها عن "البرغوث" الأرجنتيني.