الأمانة... هيكلة الدوائر لتخفيض النفقات

{clean_title}
الوقائع الإخبارية: تطلق أمانة عمان الكبرى خلال الايام المقبلة جملة من الاجراءات تهدف الى ترشيق جهازها الاداري وخفض نفقاتها الجارية، في ظل تراجع الوارادات المالية في ظل استمرار جائحة كورونا.
وتعتزم "الأمانة” بسبب ذلك الحصول على قرض بنحو 76 مليون دينار من بنوك محلية وتخفيض موازنتها بنحو 50 مليون دينار، بحسب مصادر أشارت الى انه سيتم الإعلان عن هذه الاجراءات خلال الايام القليلة المقبلة.
وسيعلن عن هذه القرارات التي من شأنها تحقيق وفورات في موازنة الأمانة تصل لملايين الدنانير.
وانتهت إدارات الأمانة من وضع سيناريوهات مفترضة لعملية "هيكلة وترشيق جهازها الإداري لمواجهة تداعيات أزمة كورونا” التي أثرت بشكل كبير في أكبر مؤسسة خدماتية في المملكة.
وكانت مصادر في الأمانة قالت لـ”الغد” سابقا ان عملية "الإلغاء والدمج ستطال دوائر فضلا عن مشاريع يديرها من يحملون مسمى مدير مشروع، وذلك بهدف ضبط الإنفاق وتوفير السيولة المالية”.
وأكدت المصادر نفسها أنه "لن يتم المساس برواتب الموظفين؛ أو الخدمات الأساسية المستدامة في عمان، ولن يكون هناك مساس بالمشاريع الممولة إذ سيبقى العمل فيها مستمرا”.
يشار إلى أن "الأمانة” عانت نقصا في السيولة جراء تداعيات كورونا منذ شهر آذار (مارس) ما استدعى الحصول على قرض من بنك محلي بقيمة عشرة ملايين دينار لدفع رواتب الموظفين عن شهر أيار (مايو)، عدا عن اتخاذ إجراءات تقشفية على صعيد البدلات والمكافآت وغيرها.
تعليمات وصف وتصنيف الوظائف قي أمانة عمان لسنة 2020، أنقر هنا