في لفتة إنسانية .. الدوريات الخارجية تستضيف مواطناً تقطعت به السبل ويبيت مع النشامى

{clean_title}
الوقائع الاخبارية :ضرب نشامى الدوريات الخارجية مثالا يحتذى به في تقديم الواجب الإنساني، والذي تسعى مديرية الأمن العام لتأديته كواجب لا يقل أهمية عن الجانب الأمني.

وبين مندوب إدارة الدوريات الخارجية لإذاعة الأمن العام "أمن أف أم" أن العاملين في محطة العمري استقبلوا مواطنا تقطعت به السبل بعد منتصف ليلة أمس، بعد مغادرته لمنزل أحد معارفه في منطقة الأزرق قاصداً العودة لمكان سكناه، إلا أنه عجز عن العثور على واسطة نقل.

و أوضح المندوب أن منتسبي الدوريات الخارجية في المحطة، استقبلوا المواطن بعد مسيره لمسافة طويلة، وقدموا له المبيت والملاذ الآمن داخل المحطة الأمنية، وبات ليلته بين النشامى، كضيف عزيز كريم، نزولاً عند توجيهات مديرية الأمن العام في تنفيذ الرؤى الملكية السامية بخدمة المواطن ومساعدته بكافة الوسائل الممكنة والمتاحة.

ويذكر أن إدارة الدوريات الخارجية تضطلع بواجبات إنسانية إلى جانب واجباتها المرورية والأمنية، كجزء من استراتيجية مديرية الامن العام بالارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطنين، كما وتحتوي محطات الدوريات الخارجية على كوادر من مرتبات الدفاع المدني يتواجدون لتقديم خدمات الحماية المدنية والإسعاف والإنقاذ على الطرق الخارجية.