شريط الأخبار
أبورمان: الحكومة تعهدت بحماية حق التعبير طالما التزم الجميع بمظلة القانون وأحكامه كناكرية: مشاريع كبيرة في موازنة 2019 ستساهم بتعزيز النمو الاقتصادي غنيمات: نسعى لجلب عوني مطيع "والذي أكبر منه " الفايز : احذر حكومة الرزاز بالإسراع وبشكل فوري لاصدار عفو عام شامل استبعاد 4000 طلب منحة وقرض جامعي لعدم توفر الشروط قطر تطلب معلمين ومعلمات جميع التخصصات .. إليكم التفاصيل ورابط التقديم بالأسماء ... وظائف شاغرة ومدعوون للتعيين في مختلف الوزارات الملك يطمئن على صحة الشيخ سلطان "ماجد العدوان" ارشيدات يتوعد بعقوبات صارمة للمحامين المتورطين بتسريب منازل لليهود في القدس غنيمات: ما يحدث في "الرابع" مكفول بالدستور .. وملف العفو العام لم يحسم بعد الرزاز يطلب الغاء تعميم مآذن المساجد النائب بني مصطفى: سن الزواج في الأردن أصبح خمسة عشر عاما ويوم واحد نقابتا "المهندسين و"الزراعيين": مستمرون في إضراب التربية حتى نهاية الاسبوع وزير المالية يتوقع انخفاض المديونية لاقل من 90% خلال عامين الضريبة (تكرر مرة اخرى تكذيب الافتراءات حول إلزام من بلغ عمره ١٨ سنة بتقديم إقرار ضريبي خليل عطية يرفض منع الخطبة والاقامة في سماعات المساجد الخارجية تنويه من المواصفات !! البنزين المكرر بالمصفاة لا يحتوي بالاصل على الحديد ضبط (200) حبة كبتاغون وكف حشيش في حفاظة رضيع بالزرقاء الرزاز : سنجري تعديلات اساسية على مشروع قانون الجرائم الإلكترونية حتى نضمن حقوق الناس العلاف: كسر ظهر الفساد لا يتحقق إلا باحترام سيادة القانون
عاجل

قمة أردنية مصرية فلسطينية بالقاهرة بشأن القدس

الوقائع الإخبارية : أفادت مصادر مطلعة بأن القاهرة ستشهد اليوم الاثنين قمة ثلاثية عاجلة بشأن تطورات القدس المحتلة تضم الملك عبدالله الثاني و الرئيسين المصري عبد الفتاح السيسي والفلسطيني محمود عباس.

وقد وصل الرئيس عباس إلى القاهرة مساء أمس الأحد بعدما التقى الملك عبدالله الثاني في عمّان قبل توجهه إلى مصر.

وكان الملك قد تلقى امس اتصالا هاتفيا مع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي بحثا خلالها تطورات القضية الفلسطينية.

وقال الناطق باسم الرئاسة المصرية بسام راضي إن السيسي اجرى اتصالين هاتفيين مع الملك عبدالله الثاني والرئيس الفلسطيني محمود عباس تناولا آخر مستجدات الأوضاع في منطقة الشرق الأوسط 'خاصة على صعيد القضية الفلسطينية وما تشهده من تطورات على خلفية إعلان الإدارة الأميركية نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس وتداعيات هذا القرار'.

وأضاف أنه 'تم خلال الاتصالين التباحث حول سبل دعم الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني، وفي مقدمتها إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية'.

يأتي ذلك على خلفية إعلان الرئيس الأميركي الأربعاء الماضي اعترافه بالقدس المحتلة عاصمة لإسرائيل وعزمه نقل سفارة الولايات المتحدة إليها.

وتأتي هذه التطورات بعد يوم من عقد اجتماع وزاري عربي طارئ في مقر الجامعة العربية بالقاهرة لبحث تداعيات قرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

وأعلن البيان الختامي الصادر عن الاجتماع أن قرار ترمب بشأن القدس باطل وخرق خطير للقانون الدولي وللقرارات الأممية، ويقوض جهود تحقيق السلام ويعمق التوتر ويفجر الغضب ويهدد بدفع المنطقة إلى هاوية العنف والفوضى وإراقة الدماء وعدم الاستقرار.

كما تأتي هذه القمة المرتقبة قبل يومين من توجه عباس إلى تركيا لحضور القمة الإسلامية الطارئة التي دعت إليها تركيا يوم الأربعاء المقبل لبحث مواجهة قرار ترمب.

 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.