شريط الأخبار
الحكومة توضح حقيقة إلحاق ديوان الخدمة المدنية بوزارة العمل أطباءٌ وهميون في الأردن يصرفون وصفات طبية "مزورة" تتضمن مستحضرات "مخدرة" "علماء الشريعة" في الاخوان يصدر بياناً بخصوص "جن" توجه حكومي لإلغاء "دفتر خدمة العلم" والإستعاضة عنه بوثيقة إلكترونية حريق أعشاب جافة قرب رئاسة الوزراء ضبط شخصين سرقا 37 الف دينار من صراف أحد البنوك في جرش الغذاء والدواء تنشر القائمة الأولى للأدوية التي تم تخفيض أسعارها بالفيديو ...أمانة عمان تعجز عن نقل " حاوية نفايات " من أمام مسجد في عمان !! معقول معها واسطة تحسُن صحة مطيع .. وعودته إلى السجن اليوم الجدوع: ترخيص شركات (تاكسي) بالتطبيقات الذكية يربك السوق ادارة السير تحدد سبب حادث الصحراوي الذي راح ضحيته أربعة أشخاص إنقاذ سائح خمسيني ضل طريقة في البترا لبنان يبحث مع الاردن وسوريا فتح الطريق البرية للمنتجات الزراعية بالصور...(4) وفيات بحادث تصادم مروع على الطريق الصحراوي الأمير علي: كل هذا النشاط والاهتمام بأحداث مسلسل ليس وثائقيا أساساً...فلنحترم الناس واختلافاتهم الوزير العجارمة : اشياء كثيرة بالحياة تلزك عالطور ! مصدر بالتعليم العالي : خاطبنا السلطات السعودية بخصوص مبتعثي الوزارات ولم نتلق الرد بالصور...القبض على (3) أشخاص استخدموا منزلاّ لزراعة الماريجوانا المخدرة في عمان ثلاثيني يطعن شخصين في بلدة غور الصافي بالكرك بالصور... وفاة عشريني واصابة ٣ اخرين اثرحادث تصادم ودهس في المفرق
عاجل

دراسة : هذا ما فعلته وسائل التواصل بالفتيات !

الوقائع الإخبارية : كشفت دراسة علمية حديثة أجراها باحثون بريطانيون عن التأثير السلبي الذي ألحقته وسائل التواصل الاجتماعي بالفتيات خلال فترة 10 سنوات تقريبا ، وهي المدة التي انتشرت فيها مواقع التواصل.
وقالت الدراسة التي أجرتها منظمة "Girlguiding" المتخصصة في الأبحاث المتعلقة بالفتيات، إن 30 بالمئة من الإناث اللواتي تتراوح أعمارهن من 17 إلى 21 عاما، قالوا إنهن "تعيسات"، مقارنة بـ11 بالمئة فقط من نفس الفئة عام 2009.
أما أكثر أسباب التعاسة في نظر الفتيات، فكانت وسائل التواصل الاجتماعي بنسبة 59 بالمئة، بعد السبب الأهم وهو الخضوع للامتحانات الدراسية بنسبة 69 بالمئة، حسب النتائج التي عرضتها صحيفة "تلغراف" البريطانية.
وقبل وسائل التواصل، كان احتمال انخراط الفتيات اجتماعيا مع أصدقائهن أكثر بكثير.
وحسب الدراسة، فإن نسبة الفتيات (من 11 إلى 16 عاما) اللاتي تتزاورن في البيوت تراجعت خلال السنوات العشر الماضية من 69 إلى 21 بالمئة.
وفي الفترة ذاتها، رصدت الدراسة زيادة بنسبة 11 بالمئة في البنات اللاتي قلن إنهن يتواصلن مع الأصدقاء عبر الإنترنت.
وقالت رئيسة منظمة "Girlguiding" أماندا ميدلر: "الرسالة لا يمكن أن تكون أوضح من الفتيات والنساء الصغيرات بشأن خطورة القضايا التي يواجهنها يوميا والتأثير السلبي على حياتهن".
وأضافت: "كون الفتيات الآن أكثر تعاسة ليس بالشيء الجيد، والكثير منهن يواجهن مشاكل بشأن صحتهن النفسية خلال الأعوام الماضية".



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.