شريط الأخبار
خوري: مواقع التواصل ليست للفضائح والشائعات مصادر تنفي ما تروّجه روسيا عن تفكيك مخيم الركبان أمام وزير الداخلية ومدير الامن !! كفالة بــ" 200" ألف دينار ، واقامة جبرية بحق " مطرب أردني " انتحار شاب داخل غرفته بأحد الفنادق في محافظة العقبة إطلاق نار على منزل في بلدة المشارع بالأغوار الشمالية بالصور...بيع مياه معدنية غير صالحة للشرب على الطريق العام في المفرق توقيف شخصين اعتديا على مركبة في المفرق جمال محمود يعلن استقالته من تدريب الوحدات بعد الجولة القادمة مادبا ...اصابتان بتدهور دراجتين ناريتين في نزول حمامات ماعين الرزاز: أطلب فرصة من الاردنيين لتطبيق كل ما تعهدت به الحكومة الملك يلتقي عددا من ممثلي المنظمات اليهودية الدولية والأمريكية ضبط 5ر1طن من الأرز منتهي الصلاحية في أحد مولات مأدبا الملك يلتقي رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي في نيويورك الأمن يحبط محاولة الاحتيال على شخص من جنسية عربية في عمّان "الأمن" يطلق نموذجاً الكترونياً لطلبات زيارة نزلاء مراكز الاصلاح والتأهيل وزير المالية: أثر إيجابي سيلمسه المواطنون اعتباراً من اليوم "التنمية" توضح حقيقة فيديو الاساءة لفتاة استنجدت بالملك لانقاذها بالصور ..حدث بالزرقاء !! رفضوا قبول ابنها بالمدرسة بسبب شكله !!.. والوالده: "أين الإنسانية " النائب حازم المجالي يناشد لانقاذ الشاب " منصور العسيلي " د. العموش: حكومة الرزاز لطيفة..لكنها بنفس الأنياب التي تنهش بها الحكومات السابقة
عاجل

الوحدات ينهي القمه مع الرمثا ويوسع فارق الصدارة

الوقائع الإخبارية : أبحر الوحدات بصدارة دوري المحترفين لكرة القدم عبر الرمثا وحقق فوزا مهما بهدف دون رد في المباراة التي جرت أمس على ستاد الملك عبدالله الثاني بالقويسمة، ضمن الجولة "16" من دوري المحترفين لكرة القدم.

ورفع "الأخضر" رصيده إلى "37" نقطة، فيما تجمد رصيد الرمثا عند "32" نقطة في المركز الثاني، وشهدت نهاية المباراة طرد لاعب الرمثا أحمد عبد الحليم لخشونته الزائدة مع لاعب الوحدات يزن ثلجي.

الوحدات ( 1 ) الرمثا ( صفر )

أهمية المباراة في حسابات الفريقين، غيبت المتعة التي كانت الجماهير تنتظرها على أحر من الجمر عبر "الشاشة الصغيرة"، نظرا لإقامة المباراة بدون حضور الجماهير بقرار من اللجنة التأديبية.

في الوحدات كانت الحاجة ماسة إلى النقاط كاملة للمضي قدما نحو تحقيق اللقب، وبما أن اللقاء يقام على أرض "الأخضر" فإنه يجب أن يكون المبادر للطلعات الهجومية والتسجيل، وعكس ذلك فإن هناك أكثر من علامة استفهام حول البحث عن التعادل للبقاء في الصدارة لأسبوع آخر.

الرمثا "الضيف" كان الأفضل انتشارا وتوزيعا للكرات والأخطر على مرمى عامر شفيع، وتلك حقيقة جسدها "رفاق" مصعب اللحام على أرض الواقع فكانوا أكثر جدية من "المستضيف" والذي بدا هادئا إلى أبعد الحدود وتحركت حرابه الهجومية بـ"خجل" وهو ما ترك أكثر من علامة استفهام حول ذلك الأمر؟!.

عاد للوحدات الثلاثي محمد الباشا ومحمد الدميري وسعيد مرجان وكلها أوراق مهمة في حسابات الجهاز الفني وأضيف إليهم الحارس عامر شفيع وطارق خطاب وعمر قنديل بديل إحسان حداد "الموقوف" إلى جانب سعيد مرجان وأحمد الياس وعبدالله ذيب وفهد يوسف وحمزة الدردور ويزن ثلجي.

في الرمثا لم تتغير التشكيلة وبدا الانسجام واضحا إلى أبعد الحدود في تحركات مصعب اللحام ومحمد جبار شوكان وأحمد الدوني وعيسى السباح ومن خلفهم عامر أبو هضيب وعبدالله أبو زيتون، وتقدم أحمد عبد الحليم وقصي نمر من الأطراف لتشكيل زيادة عددية داخل منطقة جزاء الوحدات، وحاول جهاد الباعور ومحمد أبو زريق إلى جانب نمر وعبد الحليم إيقاف تقدم لاعبي الوحدات الذين أخفقوا في كسب معركة "وسط الميدان" لصالح نظرائهم في الرمثا.

غابت الفرص الحقيقية ولو أن اللحام سدد كرة علت المرمى، فهي رسالة أراد من خلالها مصلحة الوحدات للبحث عن ذاته في ظل عدم امتلاكه القدرة على تناقل الكرة بسلاسة، ولو أن يزن ثلجي كان في يومه لسجل هدفين "صاعقين" بعد تمريرات ساحرة أضاعها يزن بكل سهولة وفوت على "الأخضر" فرصة إصابة مرمى الحارس محمد الشطناوي.

حاول الرمثا الإكثار من التسديد البعيد عندما وجد المساحات، وفي حالة أخرى توجه نحو إرسال الكرات العرضية التي لم يتم التعامل معها بصورة إيجابية وهو ما أخذ الفترة الأولى نحو التعادل السلبي.

هدف "الدردور"

ظهر الوحدات في الفترة الثانية بصورة أقل سوءا وكان بإمكانه التسجيل لو أن اللمسة الأخيرة "خذلته" بعد تسديدتين لفهد يوسف وحمزة الدردور.

رد الرمثا عن طريق السباح بكرة لم تجد طريقها الصحيح، قبل أن يبعد الشطناوي كرة حمزة، ويلجأ الوحدات إلى التبديل بمنح حسن عبد الفتاح فرصة المشاركة على حساب عبدالله ذيب ليرد الرمثا بورقة يوسف ذوذان عوضا عن عيسى السباح.

أوجع الرمثا الوحدات بعدما أطلق شوكان قذيفة ارتدت من القائم، وعادت التبديلات فشاهدنا رجائي عايد من قبل الوحدات وعدنان عدوس من قبل الرمثا.

ضاعت من حسن فرصة وأخرى من طارق وأخيرا من الدردور وكلها لم تستغل بالصورة المطلوبة، فيما الرمثا اعتمد على "المرتدات" لمباغتة الوحدات.

أخيرا اهتدى الوحدات إلى طريق الشباك بعدما وصلت كرة طويلة إلى حمزة الدردور ليضعها ببراعة من خلف الحارس الهدف الأول عند الدقيقة "87".

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.