شريط الأخبار
 

وحدة فرز صحي في مستشفى الملك المؤسس

الوقائع الإخبارية: أنشأ برنامج الأمم المتحدة الإنمائي في الأردن وحدة فرز صحي في مستشفى الملك المؤسس عبدالله الجامعي لدعم جهود المستشفى في التصدي لوباء كورونا وذلك بالتعاون مع برنامج الخليج العربي للتنمية (أجفند) والشركاء المحليين.

وبحسب بيان صحفي اليوم ، ستردف الوحدة جهود المستشفى في اتخاذ التدابير الوقائية لوقف انتشار فيروس كورونا عبر التأكد من فصل أي مريض يعاني من أية أعراض للمرض عن الأقسام الرئيسية في المستشفيات ونقله إلى وحدات متخصصة .

وثمن وزير الادارة المحلية المهندس وليد المصري الدعم الذي يوفره برنامج الامم المتحدة الانمائي في تعزيز قدرات القطاعات المختلفة خصوصا الصحي في ظل هذه الظروف الاستثنائية التي يواجهها الاردن، معربا عن امله في ان تسهم هذه الوحدة بتعزيز ودعم قدرات مستشفى الملك المؤسس الذي يعد من المستشفيات التي تحملت اعباء اضافية كأحد المستشفيات المتخصصة في التعامل مع هذه الجائحة.

وقالت الممثل المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي في الأردن سارة فيرير أوليفيلا ان دعم القطاع الصحي أولوية ملحة في ضوء الضغط الهائل الذي يمر به القطاع في التصدي لـجائحة كورونا.

واشارت الى "ان هذا الوباء أزمة صحية غير مسبوقة كما أنها أزمة إنسانية وإنمائية"، مضيفة أن "دعم برنامج الأمم المتحدة الإنمائي بالشراكة مع (أجفند) والشركاء الوطنيين في الأردن يسعى إلى تعزيز النظم الصحية من خلال منع انتشار الفيروس".

وأشاد المدير التنفيذي لبرنامج الخليج العربي للتنمية (أجفند) ناصر القحطاني بالجهود التي يبذلها البرنامج في معالجة الأثر الاجتماعي والاقتصادي للوباء في الأردن.

وقال، انه تم تأسيس شراكة أجفند وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي استجابة لأزمة كورونا ولدعم وتعزيز النظام الصحي في الأردن ما سيوفر الرعاية الصحية لكل من اللاجئين السوريين والمجتمعات المضيفة.

المدير العام لمستشفى الملك المؤسس عبدالله الجامعي الدكتور محمد الغزو ، قال ان الوحدة ستساعد في الحفاظ على سلامة الجميع من خلال رفد قدراتنا في وحدة الطوارئ وتسهيل التباعد الجسدي والسماح لفريقنا بالحصول على مساحة أكبر لاستيعاب الزيادة الكبيرة في عدد المرضى.