هيلاري كلينتون تسخر من رسالة ترامب إلى إردوغان
شريط الأخبار
حقيقة استقالة دكتور من الجامعة الأردنية بعد شتمه امام طلابه هل ترفع الحكومة أسعار الكهرباء استجابة لضغوط صندوق النقد؟ أندريه حواري: الكازينو من الرفاهيات المهمة الادارات المرورية تكثف رقابتها على مخالفة استخدام الهاتف النقال اثناء القيادة السعودية تشكر الأردن لانقاذ قوات البادية 4 سعوديين جرفتهم السيول فتح باب الاستفادة من برنامج تركيب سخانات شمسية مدعومة 5 ملايين دولار.. مكافأة أمريكية جديدة" من المطلوب" العضايله إستراتيجية للتواصل مع وسائل الإعلام والصحفيين والإعلاميين دورياً كاتب إسرائيلي : العلاقات الإسرائيلية الأردنية تدهورت بشكل غير مسبوق مشاجرة جماعية في مركز أحداث شفا بدران دوران "عجلة الروليت"...بعث جدلية "الكازينو" من مرقدها القضاة: تمويل جمعية جماعة الاخوان داخلي ولا علاقات خارجية لها تفاصيل جديدة ومروعة في قضية مقتلع عيني زوجته في جرش الأغوار الشمالية...وفاة طفل اثر تعرضه لحادث دهس في بلدة المشارع يوسف منصور: عدد الفقراء في الأردن مليون الفايز: لا خلافات شخصية مع رئيس مجلس النواب.. ولست مع حبس المدين زوج يطعن زوجته عدة طعنات في العاصمة عمان بالصور..الدفاع المدني ينقذ اربعة اشخاص حاصرتهم مياه الأمطار في منطقة جرف الدراويش تفويض تأخير الدوام وتعطيل المدارس لمديرية التربية القبض على مرتكب حادثة وفاة شخص دهسا والفرار في محافظة البلقاء
عاجل

هيلاري كلينتون تسخر من رسالة ترامب إلى إردوغان

الوقائع الاخبارية :نشرت هيلاري كلينتون الأحد تغريدة تتضمّن رسالة ساخرة موجهة افتراضياً من جون إف. كينيدي خلال أزمة الصواريخ الكوبية عام 1962، وكُتبت بالأسلوب الانفعالي الذي استخدمه الرئيس دونالد ترامب في رسالته الأخيرة إلى تركيا.

والرسالة الساخرة التي قُرأت أساساً خلال برنامج "جيمي كيمل لايف" الذي تعرضه محطة إيه.بي.سي، كُتبت على ورقة بترويسة مفترضة للبيت الأبيض وموجهة إلى الزعيم الروسي آنذاك نيكيتا خروتشيف.

وتبدأ الرسالة المزعومة من الرئيس كينيدي "لا تكن مغفلا، حسنا؟ أخرج صواريخك من كوبا".

وتضيف "الجميع سيقولون +أحسنت يا خروتشيف أنت الافضل+ لكن إن لم تفعل ذلك سيقول الجميع +يا له من أحمق+ ويهزؤون ببلدك القمامة".

وتذكّر الرسالة بالنبرة الغريبة لرسالة ترامب في 9 تشرين الأول/اكتوبر إلى نظيره التركي رجب طيب إردوغان وحذر فيها من أنه سيدمر اقتصاد تركيا إذا ما ذهب غزوها لسوريا بعيدا.

وكتب الرئيس الأميركي في الرسالة التي أكد البيت الأبيض لفرانس برس صحتها "لا تريد أن تكون مسؤولا عن مقتل آلاف الأشخاص، ولا أريد أن أكون مسؤولا عن تدمير الاقتصاد التركي -- وسوف أدمره".

وأنهى ترامب رسالته قائلا ""لا تكن رجلا متصلبا. لا تكن أحمقا"، مضيفا "سوف أتصل بك لاحقا".

وتختم الرسالة الساخرة من كينيدي إلى خروتشيف بالقول "انت تجعلني أفقد أعصابي. سأتصل بك لاحقا"، مع التوقيع "عناق من جون فيتزجيرالد كينيدي".

ومازحت كلينتون قائلة إن الرسالة "كانت في الأرشيف".

ودعمت الديموقراطية كلينتون التي هزمها الجمهوري ترامب في انتخابات 2016، إجراءات بهدف عزله على خلفية اتصالاته بأوكرانيا، ولا تزال تتعرض لهجمات منه خلال خطاباته.

خلال أزمة الصواريخ الكوبية عام 1962 تواجه كينيدي وكروتشيف وسط توترات دبلوماسية شديدة هددت بدفع القوتين العظميين إلى شفير حرب نووية.

ورصدت الولايات المتحدة منشآت للصواريخ السوفياتية في كوبا، قبالة سواحل فلوريدا، وفرض كينيدي حصارا على الجزيرة.

وعادت سفن سوفياتية محملة بصواريخ نووية كانت متجهة إلى كوبا، أدراجها في اللحظة الأخيرة بعد اتفاق سري مع واشنطن.

ودافع ترامب عن سياسته في الشرق الأوسط وسحب الجنود الأميركيين من شمال سوريا، الأمر الذي مهّد الطريق أمام العملية التركية عبر الحدود ضد المقاتلين الأكراد.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.