شريط الأخبار
وقفة احتجاجية أمام مبنى محافظة اربد للمطالبة بإصلاحات اقتصادية وسياسية ٧٢ مليون دينار قضايا منظورة بحق تاجر سيارات واخر تاجر حلويات حرائق الاحتلال مفتعلة...وقلق بين مزارعي وادي الاردن "الاتصالات" تحذر من رسائل احتيالية حول تعبئة رصيد إضافي بمناسبة الاستقلال افعى تلدغ عامل مصري وتودي بحياته في الكرك السقاف : صندوق الاستثمار وفر 3500 فرصة عمل دائمة في قطاعات حيوية بالصور..مستشفى حكومي يترك قطعة " شاش طبي " عام كامل داخل احشاء مريضة في اربد رجل يطعن زوجته العشرينية في إربد بالتفاصيل .. شركة الكهرباء تعلن عن فصل التيارعن عدد من مناطق المملكة الضريبة: نهاية أيار أخر موعد للإعفاء من كامل الغرامات العثور على جثة شاب متحللة في الغور الصافي بالصور.. وفاة شخصين واصابة آخر اثر حادث تدهور باص في عمان كاتب اسرائيلي: التعامل مع الأردن يجب أن يكون أكثر حذرا حقيقة تفويض وزير الزراعة لاراضي حرجية لاحد الشخصيات العسكرية المهمة بالأسماء...الملك ينعم على مؤسسات وطنية ورواد عطاء وإنجاز بأوسمة ملكية الرزاز للملك خلال حفل عيد الاستقلال: معكم وبكم نمضي متسلحين بوحدتنا الوطنية الحواتمة يكتب...الأردن وطن المجد، تحطمت على أسواره أوهام الطامعين بالصور...الملك يرعى الاحتفال الوطني بالذكرى 73 لإستقلال المملكة في قصر الثقافة بالصور...تحويل السير عن نفق المدينة الرياضية بعد تدهور مركبة الملك يرعى اليوم احتفال المملكة الرسمي بعيد الاستقلال
عاجل

مواطن يروي تجربته بمستشفى البشير: وجدت شيء مختلف

الوقائع الإخبارية: قال مواطن تلقى ابنه العلاج في مستشفى البشير، إن بالرغم من كل ما كان يسمع عنه سابقا حول مستشفى البشير، الا انه وجد شيء مختلف على الحقيقة.

وروى المواطن خالد الصالح في منشور له عبر فيسبوك، تجربته مع المستشفى، مبينا أن في مستشفى البشير طاقما من الأطباء والممرضين والعناية الحثيثة يعملون ليل نهار لخدمة المريض والاطمئنان على صحته.

ووصف الصالح، مستشفى البشير بالصرح الطبي العظيم، مشيرا الى ان الله انقذ فيه ابنه يوسف من موت محقق وكتب له عمرا جديدا بعد تعرضه لاصابات في الجمجمة ونزيف، وجروح عميقة احتاجت
الى ساعة ونصف من الخياطة الطبية إثر حادث سير.

وقال في منشوره إنه شاهد بعينه خلال الأيام الصعبة التي امضاها بجانب ابنه في المستشفى كيف كانت حياة الناس بين أيدي الاطباء في أمان رغم الانتقادات وكلام الناس الذين "لا يعجبهم العجب".

واضاف موجها حديثه لمنتقدي البشير، "ضع نفسك مكان طبيب أو ممرض أو حتى حارس في البشير يوما واحدا فقط لتفهم لماذا تصرفوا معك في ذلك اليوم ذلك التصرف الذي لم يعجبك".

وتاليا منشور الصالح:

#مستشفى_البشير
هذا الصرح الطبي العظيم
أنقذ الله فيه ابني يوسف من موت محقق
وكتب له عمرا جديدا بعد إصابات في الجمجمة ونزيف
وجروح كبيرة احتاجت ساعة ونصف من الخياطة الطبية
إثر حادث سير .. الحمد لله

كل الاحترام والتقدير لكوادر مستشفى البشير
رغم كل ما كنت أسمع .. لكنني وجدت طاقما من الأطباء والممرضين والعناية الحثيثة يعملون ليل نهار لخدمتنا والاطمئنان على صحتنا ..

يستقبلون يوميا آلاف الحالات الطبية وآلاف النفسيات السيئة من الناس والزوار والمرافقين .. ويتعاملون مع كل هذه الظروف ..

يموت بين أيديهم البعض ويدرك الله بعضهم على أيديهم أيضا ..

ضع نفسك مكان طبيب أو ممرض أو حتى حارس في البشير يوما واحدا فقط لتفهم لماذا تصرفوا معك في ذلك اليوم ذلك التصرف الذي لم يعجبك ..

لا بد أن من بينهم السيء و"مزراب العيلة" لكن الغالب الأعم أنهم خيرة من الناس ..

رأيت بأم عيني في هذه الأيام الصعبة التي قضيتها بجانب ابني كيف كانت حياة الناس بين أيديهم في أمان رغم الانتقادات وكلام الناس الذين لا يعجبهم العجب ..

أحببت أن أرسل رسالتي في لحظات من الامتنان لله على رحمته
لأقدم أقل واجب شكر لهؤلاء الرائعين ..

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.