"مذكرة من "العمل الإسلامي" للرزاز حول المعتقلين السياسيين
شريط الأخبار
وزير العمل: اللجنة الثلاثية ستلتئم باتخاذ قرار بالنسبة للحد الادنى للاجور النائب محمد نوح يهاجم شخصاً ويصفه "تعرفونه جيداً" سعد جابر يعلن ارتفاع حالات انفلونزا الخنازير إلى 90 الجمارك تحبط تهريب أكثر من 400 جهاز خلوي في مطار الملكة علياء الدولي ضبط أردني يسير بسرعة 177 كم على طريق سرعته 60 كم الاهلي يؤكد إقامة المواجهة مع الوحدات في دوري السلة بالصور.. وفاة شخص وإصابة آخرين اثر حادث تدهور في محافظة الكرك بالفيديو ... الرزاز يوعز بتأمين فرصة عمل وحجز تذكرة سفر لعودة شاب اردني من تركيا بالصور ... الأوقاف: هذا سبب الحريق في مسجد أم يحيى الزبن سمارة: توافق على رفع علاوة المهندسين إلى 145% البلقاء التطبيقية: بدء الامتحانات النظرية لشتوية الشامل 2020 غدا السبت محمد يناشد الملك... أغيثونا !! والدي يحتاج إلى إخلاء طبي من الإمارات إلى الأردن الروابدة : إدارة حكومية تائهة وانهيار الثقة بين المواطن ومؤسسات الدولة تركيا ترصد مكافأة ضخمة لاعتقال "دحلان" بعد إدراجه على قائمة "الإرهابيين المطلوبين" التربية تصدر تعميما هاما للحفاظ على سلامة الطلبة في المدارس بالصور...مجلس شورى المفتين لروسيا يمنح الوزير العضايلة وسام الوحدة الروحية الصحة تنفي وفاة 4 اشخاص من اسرة واحدة بانفلونزا الخنازير في الزرقاء مدير صحة مادبا : جهات تعطل تنفيذ مشاريع صحية لأسباب شخصية احتراق منزل على خلفية مشاجرة في الرصيفة بالفيديو...إخماد حريق بسيط في العاصمة عمان
عاجل

"مذكرة من "العمل الإسلامي" للرزاز حول المعتقلين السياسيين

الوقائع الاخبارية : طالب حزب جبهة العمل الإسلامي رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز بالإفراج عن المعتقلين من قيادات وأعضاء الحزب منذ أكثر من شهرين دون تهمة، وعن جميع جميع المعتقلين السياسيين، وإشاعة أجواء الحرية للمواطنين للتعبير عن آرائهم بحرية ومسؤولية، وطي صفحة الاعتقالات السياسية.

وأشار "العمل الإسلامي" في مذكرة وجهها الامين العام للحزب المهندس مراد العضايلة إلى رئيس الوزراء إلى ما جرى من اعتقالات طالت عددا من القيادات وأعضاء في حزب جبهة العمل الاسلامي، واحتجازهم منذ أكثر من شهرين دون توجيه تهمةلهم، وعدم السماح لذويهم بزيارتهم أو الاطمئنان عليهم، وهم : الدكتور منير عقل والدكتور سلمان المساعيد بالإضافة إلى الأستاذ مقداد الشيخ .

وأضاف العضايلة " إننا نرى في حزب جبهة العمل الاسلامي أن سياسة تكميم الأفواه والاعتقالات السياسية التي تتبعها الحكومة في ظل هذه الظروف الصعبة التي تعيشها البلاد، ووسط إقليم يموج بالإحداث والعنف لا تخدم أوضاعنا الداخلية بل ستساهم في تعميق الأزمة الداخلية، وتزيد من تأزيم الحالة الوطنية، في ظل تنامي أزماتنا الاقتصادية والأخلاقية وارتفاع الأسعار وشعور المواطن بالضيق والضنك، وهذه أمور لن تخدم بلدنا بل ستنال من وحدته وتسيء إلى سمعته، ونحن أحوج ما نكون إلى بناء جبهة وطنية متماسكة للوقوف أمام التحديات الداخلية والخارجية، وإيجاد حالة من التلاحم الوطني وبناء نموذج فريد من الشراكة وتحمل المسؤولية والبناء والإنجاز".


وفيما يلي نص المذكرة :

دولة رئيس الوزراء الأكرم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وبعد،،
الموضوع: الاعتقالات الأخيرة

إننا نرى في حزب جبهة العمل الاسلامي أن سياسة تكميم الأفواه والاعتقالات السياسية التي تتبعها الحكومة في ظل هذه الظروف الصعبة التي تعيشها البلاد، ووسط إقليم يموج بالإحداث والعنف لا تخدم أوضاعنا الداخلية بل ستساهم في تعميق الأزمة الداخلية، وتزيد من تأزيم الحالة الوطنية، في ظل تنامي أزماتنا الاقتصادية والأخلاقية وارتفاع الأسعار وشعور المواطن بالضيق والضنك. وهذه أمور لن تخدم بلدنا بل ستنال من وحدته وتسيء إلى سمعته. ونحن أحوج ما نكون إلى بناء جبهة وطنية متماسكة للوقوف أمام التحديات الداخلية والخارجية، وإيجاد حالة من التلاحم الوطني وبناء نموذج فريد من الشراكة وتحمل المسؤولية والبناء والإنجاز.
فقد تابعنا في الحزب ما حدث من اعتقالات طالت عددا من القيادات وأعضاء في حزب جبهة العمل الاسلامي، حيث يحتجزون منذ أكثر من شهرين دون توجيه تهمة، ولا يسمح لذويهم بزيارتهم أو الاطمئنان عليهم، وهم : الدكتور منير عقل والدكتور سلمان المساعيد بالإضافة إلى الأستاذ مقداد الشيخ .
إننا نطالب دولتكم بطي هذه الصفحة والإفراج الفوري عن المعتقلين المذكورين وجميع المعتقلين السياسيين، وإشاعة أجواء الحرية للمواطنين للتعبير عن آرائهم بحرية ومسؤولية.

واقبلوا فائق الاحترام

الأمين العام

المهندس مراد العضايلة
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.