شريط الأخبار
السفارة السعودية : حالة مصابي المركبة الدبلوماسية السعودية لا تدعو للقلق شاهد بالصورة...فيصل القاسم يحيي وزير الخارجية ايمن الصفدي بالصور...استعراض عسكري ترحيبي بالملك سلمان في ساحة الراية إصابة (7) أشخاص اثر حادثي منفصلين في عمان والعقبة العثور على مسن سوري متوفيا اختناقاً بالغاز في الرمثا اختفاء الشاب"مهند الخطيب " في ظروف غامضة ومناشده للتعرف عليه مقتل أردني بالرصاص على يد امريكان امام منزله في ولاية تينيسي الامريكية بعد تعهده للاردن بعدم اقتحام الاقصى.. نتنياهو يعيد النظر بسياسة اقتحام اعضاء الكنيست للأقصى بالوثيقة...الرزاز يعمم لاعفاء طلبة من رسوم امتحان الثانوية العامة حفل ترحيبي بخادم الحرمين الشريفين في ساحة الراية ظهر اليوم شاهد بالصور...ماهي السيارة التي اقلت الملك وخادم الحرمين ؟ سكان منطقة "البحر الميت" يتمنون استضافة القمة سنويا الملك يترأس غدا ‘‘قمة عمان‘‘ بمشاركة 16 زعيما رجال أعمال سعوديون متفائلون بمستقبل مميز للعلاقات الاقتصادية مع الأردن الأمن يسيطر على مشاجرة تخللها اطلاق نار في بلدة كفر يوبا غرب مدينة اربد المؤشر الأردني لثقة المستثمر يرتفع 4.62 نقطة كانون أول الماضي الثلاثاء .. أجواء مستقرة اعادة فتح طريق اربد - عمان بعد اغلاقه بسبب انهيارات الاحتلال الاسرائيلي يحذر من السفر الى الأردن القضاء ينظر في ملابسات الاعتداء على مدير رقابة الاعمار بأمانة عمان
عاجل
 

قبيل تنفيذ حكم القصاص بـ7 ساعات.. هذا ما حصل مع سجينة سعودية !

الوقائع الاخبارية: أنقذت مساعي الصلح في اللحظات الأخيرة سجينة سعودية مدانة بدفن ابن شقيق زوجها حيًّا حتى الموت، من القتل قصاصًا، قبل موعد تنفيذ الحكم الذي كان مقررًا له صباح اليوم، الأربعاء (11 يناير 2017) بنحو سبع ساعات، بعد تنازل أولياء الدم عنها.
ووفقا لمصادر اعلام سعودية، فإن أولياء الدم صفحوا عن السجينة السعودية المحكوم عليها بالقصاص المقرر تنفيذه صباح اليوم بجازان، بعد أن قضت أكثر من 14 عامًا داخل السجن العام لإدانتها بدفن طفل صغير يعود لشقيق زوجها تحت التراب في حوش منزلهم حتى فارق الحياة بإحدى القرى التابعة لوادي جازان.
وأضافت المصادر أن لجنة الصلح بمنطقة جازان توصلت في ساعة متأخرة من مساء أمس الثلاثاء إلى تنازل من إخوة القتيل وتسجيل تنازلهم قبل الساعة 12 مساء أمس في مكتب مساعد مدير شرطة منطقة جازان اللواء ناصر القحطاني.
وتوصلت اللجنة بعد جهود كبيرة إلى الاتفاق مع إخوة القتيل، وتدوين إقرار التنازل مباشرة، على أن يتم تصديقه شرعًا بالمحكمة العامة لاحقًا. وتأتي هذه الجهود ومساعي الصلح والتنازل في قضية السجينة المحكوم عليها بالقصاص.
واستغلت السجينة فترة تواجدها بالسجن طيلة الأعوام الماضية في قراءة القران الكريم، فأتمت حفظه كاملاً، وتميزت بأخلاقها الرفيعة، وتعاملها الحسن مع قريناتها بالسجن اللاتي وصفنها بأنبل الصفات وأفضلها.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.