شريط الأخبار
لا تعميم من وزارة الأوقاف بتأخير إقامة «العشاء» وتقديم «الفجر» مدعي "أمن الدولة" يتهم مجموعة مسلحة بالإرهاب والمخدرات الطراونة: الأردن حصل وحافظ على استقلاله الناجز رغم عظم التحديات مالك حداد رئيسا للاتحادات العربية النوعية القطاعية في مجلس الوحدة الاقتصادية العربية الحاج توفيق: ابلغونا بمخالفات التجار 5 اصابات في حادث سير على طريق البحر الميت ضبط مركبة تبيع لحوم فاسدة على المواطنين في اربد جلالة الملك عبدالله الثاني يهنىء الشعب الاردني بحلول رمضان شاهد بالصور...الملكة وهي تجهز الأميرة سلمى لحضور احتفال الاستقلال غدا السبت اول ايام شهر رمضان المبارك مسيرة دراجات تجوب شوراع اربد ابتهاجا بالاستقلال طعن شخص خلال مشاجرة في سوق الخضار وسط مدينة اربد العثور على 'لقيط' في منطقة سحاب شرقي العاصمة عمّان الرمثا .. شاب يدهس 6 أشخاص ويوقع 4 اصابات بينهم وزير الخارجية ايمن الصفدي في تغريده له : مصر اقوى اين اختفى "هلال رمضان الكهربائي" عن نوافذ الاردنيين؟! الملك يدين الهجوم الإرهابي ضد الأقباط ويعزي بالضحايا القبض على يمنيين اثنيين فرا من سجن امريكي و عُثر عليهما برفقة اردني في كندا مقتل 25 قبطيا في هجوم على حافلة تقلهم جنوبي مصر مع حلول شهر رمضان المبارك الأردنيون يستذكرون أحمد هليل
عاجل
 

ضغوط نيابية على الحكومة .. مقترح قرشين على البنزين والرفع تدريجي

الوقائع الإخبارية : اكدت مصادر أن ضغوطاً نيابية مورست على رئيس الوزراء هاني الملقي لمنع الحكومة من المضي بقراراتها الإقتصادية المتعلقة بتحصيل كامل فروقات "زيادة الايرادات" على الموازنة العامة.

وبالسؤال لمسؤول حكومي حول آخر التفاصيل المتعلقة بالـ 450 مليون دينار علّق بالاشارة الى التعديلات التي اجرتها اللجنة المالية على مشروعي قانوني الموازنة والوحدات المستقلة والتي خفضت النفقات على العديد من البنود.

المسؤول اشار إلى أن اللجنة خفّضت المبلغ الذي تطلبه الحكومة والتي كانت تسعى إليه من 450 مليون دينار الى نحو 100 – 150 مليون دينار، وهذا لا يمكن أن يُحقق الوفر للبرنامج الكامل المتعلق بتغطية زيادة الايرادات.

واكد مصدر أن جلسة جمعت رئيس الوزراء الملقي برئيس مجلس النواب عاطف الطراونة خلال اليومين الماضيين عبّر فيها الأخير عن رفضه لعملية رفع الدعم عن الغاز او السولار والكاز في شهر شباط المقبل كما اعلنت الحكومة، ومن حيث المبدأ أكد الطراونة للملقي رفضه فكرة فرض ضريبة مقطوعة على البنزين بقيمة 7 قروش على كل لتر.

وطُرح في اللقاء خيار بديل يتمثل في فرض ضريبة مقطوعة قيمتها قرشان على البنزين على أن يكون الرفع تدريجياً وليس دفعة واحدة وبما لا يتجاوز ال 6 قروش في مجمل الامر، ولا يطال في هذه الفترة الكاز والديزل، وربما تؤجل فكرة فرض الضريبة على هاتين المادتين الى بعد شهر ايار المقبل.

ولوحظ أن رئيس مجلس النواب اراد إلزام الحكومة بتجنب فرض ضرائب على قطاعات ومواد معينة ضمن التوجه الحكومي المعلن في الوقت الراهن، وهو يطالب الحكومة خلال جلسة مجلس النواب صباح الأربعاء بأن تخلو كشوفاتها من فرض اي ضرائب على الغاز والغذاء والدواء باعتبارها خطوطا حمراء لمجلس النواب، مذكراً بأن المجلس "حريص على التعاون مع الحكومة".

وكانت الحكومة اعلنت على لسان وزير المالية عمر ملحس خلال جلسة اللجنة المالية الاحد الماضي توجه الحكومة فرض ضريبة مقطوعة (7) قروش على كل لتر بنزين (بشقيه 90 و 95) والسولار والكاز اعتباراً من مطلع السهر المقبل، يرافقتها ازالة الدعم عن الغاز ورفع الضريبة وتوحيدها على مواد عديدة لتصل الى 16 % فضلاً عن رفع رسوم اصدار جواز السفر الى 40 ديناراً.

وتراجعت الحكومة عن خطوة ازالة الدعم عن اسطوانة الغاز حيث اعلن رئيس الحكومة الملقي خلال جلسة مجلس النواب الاحد الماضي أنه لن يكون هنالك مساس باسطوانة الغاز.

واكد رئيس الوزراء خلال اجتماعه باللجنة النيابية أن رفع الضريبة لن يمس الطبقتين الفقيرة والوسطى، حيث لن يطل الرفع المواد الغذائية الاساسية والادوية واغذية الاطفال مستلزمات المدارس.

 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.