شخصيات وطنية تسعى لتأسيس برلمان موازي لمراقبة الحكومة والأمة
شريط الأخبار
العجارمة : لهذا السبب !! لايجوز دمج خط الحديدي الحجازي بوزارة النقل بالفيديو .. بندورة مجهولة المصدر و بذراها تنمو داخل ثمارها وتوّرَق في جرش إحالة معنفة رضيعتها للتقييم النفسي..ومختصون يؤكدون: الأطفال الأكثر عرضة للعنف "بداية جزاء اربد" تسدل الستار على قضية شخص متهم بالاحتيال مكرر 90 مره النواصرة يدعو المعلمين لاعتصام أمام قصر العدل في الكرك "البيئة" تنفي وجود خلاف مع "الطاقة" حول استخراج النحاس في الأردن اصابة في مشاجرة مسلحة في منطقة حي التركمان بإربد الداوود:هيئة مستقلة بداخلها 5 أمناء برتبة أمين عام الصفدي: نحذر من خطورة تغيير الموقف الأميركي إزاء المستوطنات وتداعياته على جهود السلام البستنجي: ١٥٠٠ دينار الحد الأدنى لانخفاض أسعار مركبات الكهرباء نتيجة الحوافز الحكومية الداوود: نظام الخدمة المدنية الجديد سيساوي بين موظفي الوزارات والهيئات الحمود: الهدف من تفويض الصلاحيات هو التسهيل على المواطنين بالفيديو ...انقاذ مريض اصيب بجلطة مفاجئة داخل مستشفى الاسراء في عمان فيتال:اعتذار للجميع ولوسائل الاعلام بشكل خاص جاستن ترودو: الملك قائد استثنائي وقوي في وقت صعب مذكرة نيابية تحذر الحكومة من مشروع "الكازينو" استقرار أسعار الديزل والكاز و ارتفاع أسعار البنزين عالمياً في الأسبوع الثاني من شهر تشرين ثاني الخارجية: الافراج عن أردنيين اعتقلا في سوريا لهذا السبب !! نقابة المعلمين تعقد اجتماع طارىء في الكرك الشباب توضح قرار مجلس الوزراء بخصوص اعادة تعيين الموظفين الثلاثة بعد تقاعدهم
عاجل

شخصيات وطنية تسعى لتأسيس برلمان موازي لمراقبة الحكومة والأمة

الوقائع الاخبارية : ابراهيم بريزات
عقدت مجموعة من الشخصيات الوطنية مساء يوم الاثنين 14 تشرين أول/أكتوبر لقاء في مقر حزب الشراكة والانقاذ بالعاصمة الأردنية عمان بهدف التداول في فكرة تأسيس برلمان وطني موازي يسعى لمراقبة أعمال السلطتين التشريعية والتنفيذية، وبيان أوجه الخلل والتجاوز والتقصير في أدائهما.

وتداول الحضور في أهمية الفكرة وجدواها وسط غياب أداة رقابية فاعلة تمثل طموحات الأردنيين، وبعد نقاش مستفيض توافق الحضور على تشكيل هيئة تحضيرية مفتوحة لانضمام مزيد من الشخصيات الوطنية التي تؤمن بالفكرة وأهميتها.

ومن المتوقع أن تشهد الأسابيع القادمة مزيدا من اللقاءات التي تسعى لبلورة الفكرة وإنضاجها بشكل نهائي.

وتجدر الاشارة إلى أن مجلس النواب المنتخب وفقا لقانون الانتخاب الأخير لا يحظى بالثقة الشعبية التي تؤهله لمراقبة أداء الحكومة على النحو المطلوب شعبيا، وقد طالبت العديد من القوى الوطنية عبر المسيرات والاعتصامات أمام مبنى البرلمان برحيل ذلك المجلس، حيث يتهم بالتواطؤ مع الحكومة في تمرير عشرات القوانين والقرارات التي تتنافى مع حقوق المواطنين ومصالحهم، كما أظهرت استطلاعات الرأي التي يجريها مركز الدراسات الاستراتيجية في الجامعة الأردنية بشكل دوري تراجعا كبيرا في مستوى موثوقية مجلس النواب لدى المواطنين.
 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.