شريط الأخبار
تعزيزات أمنية إلى الرمثا شاهد .. فيديو صادم لشخص يطلق النار على الأمن والدرك في الرمثا انسحاب قوات الدرك من محيط دوار الرمثا و المئات يحاولون الوصول إلى مبنى المتصرفية فعاليات تستهجن تصرفات خارجة عن القانون بعد الاتفاق مع ممثلي الحكومة الطراونه يكتب إلى شباب ووجهاء وبحارة الرمثا: المتربصون شرا باﻷردن ينتظرون الفرصة تواصل إطلاق الألعاب النارية باتجاه رجال الأمن والدرك في الرمثا الساكت معلقا على أحداث الرمثا: هذا هو المشهد باختصار (5) اصابات بحالة تسمم غذائي في بلدة ريمون غرب جرش ردا على حرق مركبة درك ..مصدر امني : هيبة الدولة على الجميع ولا مفر من سيادة الدولة محتجون يغلقون طريق الهاشمية - بلعما مطالبين بالإفراج عن موقوفي الحراك متظاهرون يعتدون على آليات لقوات الدرك ويحرقون احداها باستخدام زجاجات حارقة تجدد احتجاجات الرمثا بعد اتفاق الحكومة وممثلي اللواء على وقف كافة اشكال التصعيد النائب خليل عطية: اعتقال هبة اعتداء على الأردن بالفيديو...الاتفاق على انهاء جميع اشكال التصعيد في مدينة الرمثا تجدد الاحتجاجات في الرمثا واستخدام زجاجات حارقة الحكومة: نتفهّم الظروف الصعبة التي عاشتها مدينة الرمثا خلال السنوات الماضية ملحس: كل شلن ضريبة على باكيت الدخان يحقق 45 مليون دينار بالسنة للخزينة اطلاق سراح أردني محتجز من قبل مجهولين في سوريا القبض على مشتبه به باطلاق النار تجاه حافلة البترا الجمارك: الرقابة والمنع مقتصرة على السلاح والمخدرات والدخان
عاجل

خبراء يحذرون من عدسات ونظارات مقلدة تؤذي العيون في الاسواق الاردنية

الوقائع الإخبارية: حذر متخصصون من خطورة شراء نظارات وعدسات لاصقة طبية وشمسية مزورة ومهربة منتشرة في الأسواق بصورة تخالف المواصفات والمقاييس، وتشكل خطرا على صحة المواطنين.
واشاروا إلى أن هذه المواد موجودة في الأسواق ما يوجب تشديد الرقابة عليها من الجهات المعنية، واتخاذ العقوبات بحق كل تاجر يغلب مصلحته الشخصية على المصلحة العامة.
وقال نقيب البصريات هيثم المومني: هناك نظارات طبية وشمسية مقلدة ومهربة وعدسات لاصقة تثبت على قرنية العين دون خضوعها للمواصفات والمقاييس أو الرقابة، وتباع للمواطن عبر محلات الاكسسوار ومواقع التواصل الاجتماعي.
واضاف ان هذه المنتجات البصرية تتوفر في السوق الاردني بكميات ضخمة من خلال بعض التجار الذي يسعون وراء الربح دون الالتفات إلى مخاطرها على صحة المواطنين.
واشار إلى أن هذه النظارات الرديئة تسبب التهابات فيروسية وبكتيرية، وتسمح بمرور الأشعة الضارة إلى شبكية العين متسببة بالعديد من الأمراض مثل التحسس والالتهابات والمياه البيضاء وارتفاع ضغط العين وتصلب عدسة العين.
وتابع: إن أخطر هذه المنتجات هو العدسات اللاصقة المقلدة أو المهربة التي تلتصق بالقرنية الحساسة، ولا يوجد عليها أي رقابة مسبقة، وتصنع من مواد رديئة لا تخضع للفحوصات المخبرية الدقيقة, محذرا المواطنين من شرائها.
وطالب المومني النقابة بتشديد الرقابة على المنتجات البصرية والحد من إمكانية تهريبها عبر النقاط الحدودية حماية لسلامة العيون.
واشار استشاري طب وجراحة العيون الدكتور سعيد باطا إلى ضرر النظارات والعدسات المقلدة المصنوعة من مواد تم إعادة تدويرها من معدن أو بلاستك، وخطورتها على العين وإحداث التهيج بالجلد عند ارتدائها والتسبب بالصداع والزوغان البصري.
ولفت عضو لجنة البصريات في وزارة الصحة معمر ابو خلف إلى أن المادة 11 من نظام مزاولة المهنة رقم 97 لعام 2018 تمنع بيع العدسات اللاصقة بأنواعها والنظارات الشمسية إلا في مراكز البصريات المرخصة لهذه الغاية.
واضاف ان كل من يمارس بيع العدسات اللاصقة أو النظارات الشمسية في مراكز غير مرخصة يعرض نفسه للعقوبات المنصوص عليها بقانون الصحة العامة والمتمثلة بالحبس أو الغرامة المادية.
ودعا رئيس قسم العيون في مستشفى البشير الدكتور علي العناسوة المواطنين إلى فحص العين مرة في العام عند اختصاصي العيون، مشيرا إلى أن 80 بالمئة من أمراض العيون قابلة للوقاية والعلاج إذا اكتشفت في الوقت المناسب، ولا يجوز استخدام أي نظارة جاهزة او عدسات لاصقة دون الرجوع لاختصاصي العيون أو فاحص البصر.
وكشف العناسوة عن إصابة عدد من المرضى بالقرنية والشبكية جراء استعمال النظارات والعدسات غير المرخصة، لافتا الى ان نسبة منهم فقدوا بصرهم جراء استخدام تلك المواد غير المرخصة.
ودعت رئيسة قسم المستلزمات في المؤسسة العامة للغذاء والدواء شذا البطاينة، المواطنين للابلاغ عن أي مخالفة او أية عدسات غير صالحة أو غير مطابقة للمواصفات يتم شراؤها، مشيرة إلى أن المؤسسة تشترط لإدخال اي عدسة تجميلية او طبية احضار الوثائق اللازمة للاستيراد.
واكد الناطق الاعلامي في مؤسسة المواصفات والمقاييس سالم الجبور أن المؤسسة تتحقق من مدى مطابقة هذه المنتجات للمواصفات الأردنية منذ دخولها إلى المراكز الجمركية، ويتم سحب عينة عشوائية من البضاعة المستوردة، والتحقق من مدى مطابقتها لمتطلبات بطاقة البيان، والتأكد من أن العلامة التجارية أصلية وليست مقلدة.
واشار إلى ان فرق التفتيش التابعة للمؤسسة تنفذ جولات تفتيشية في الاسواق للتأكد من احتواء النظارات المعروضة على البيانات الايضاحية للمنتج والإرشادات والتعليمات الخاصة بالعناية بالنظارة وشرح لمعنى الرموز الموجودة على بطاقة البيان.
واوضح أن أهم بنود الفحص المنصوص عليها في القاعدة الفنية هي نفاذية العدسات للأشعة فوق البنفسجية، أما ما يتعلق بالبضائع التي تباع عبر الانترنت، فإن المؤسسة تنسق مع وحدة الجرائم الإلكترونية التابعة للبحث الجنائي في مديرية الأمن العام لضبط عمليات البيع والتأكد من مطابقة المنتجات المعروضة للبيع إلكترونياً للقاعدة الفنية (1785/2009) والتحقق من تطبيقها للشروط المنصوص عليها.



 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.