"الوطني للسياحة": الترويج للمواقع السياحية عبر برامج الألعاب
شريط الأخبار
بالأسماء....تنقلات والحاقات لضباط في الامن العام انتخاب العودات للقانونية وابو صعيليك للاقتصاد والخزاعلة للخارجية ضبط 16 مطلوباً بقضايا قضائية أحدهم بحقه بحقه 22 طلباً بقيمة 2 مليون دينار تأجيل محاكمة الأسير الأردني مصلح بسبب الأوضاع الأمنية رئيس الوزراء المجالي يكشف ماذا قال الملك له خلال زيارته أمس قطر تدرس زيادة عدد الجامعات الاردنية المعتمدة لديها بالتفاصيل .. قضايا اقتصادية تتصدر اهتمامات الفريق الوزاري الجديد أول دعوة إسرائيلية علنية لإخراج الأردن من الحرم القدسي بالفيديو...رئيس مجلس مفوضي العقبة يؤيد إقامة كازينو فيها تفاصيل الجريمة البشعة : هكذا اقتلع عيني زوجته في جرش شاهد بالفيديو ... الحكومة تستذكر تصريحات الغمر والباقورة الرقب يطالب الحكومة التدخل للافراج عن دكتور اردني معتقل لدى السلطات السعودية أبو علي : لسنا ملزمون بالقانون بالكشف عن الشركات المتهربة ضريبيا الأمن : فيديو اطلاق النار على دوار ليس في الأردن الجهاد الإسلامي: الساعات القادمة ستشفي صدور أبناء شعبنا نقابة المعلمين : سحب الكتب من المدارس ليس هو الحل شهود عيان : زوجة تدفع زوجها عن درج في محكمة إربد الشرعية وتصيبه الدوريات الخارجية تضبط مركبة تسير بسرعة 205 في الازرق دبلوماسي أمريكي: مليار دولار مساعدات اضافية تصل الأردن الشهر المقبل تنظيم الاتصالات: إجراءات ضد منتهكي خصوصية المشتركين
عاجل

"الوطني للسياحة": الترويج للمواقع السياحية عبر برامج الألعاب

الوقائع الاخبارية : أكدت وزيرة السياحة والآثار مجد شويكة الدور الكبير الذي يقوم به المجلس الوطني للسياحة في السعي بأن يكون الأردن المقصد السياحي الأفضل اقليمياً وعالمياً. وعرضت شويكة خلال مشاركتها في ورشة العمل التي عقدها المجلس الوطني للسياحة والتي تهدف لإنعاش السياحة الأردنية، يوم الخميس، أهم الخطط والمقترحات التي ستسهم بزيادة نمو الدخل السياحي الأردني.

وقالت "إن تعزيز إنتاجية القطاع السياحي تتم من خلال وضع السياسات العامة للسياحة في المملكة، واقرار الخطط والبرامج اللازمة لتنفيذها من قبل المجلس، حيث ستسهم هذه الخطط والسياسات في تطوير القطاع السياحي في المملكة"، مؤكدة أهمية التشاركية بين وزارة السياحة والآثار وهيئة تنشيط السياحة ودائرة الآثار العامة والجمعيات السياحية والقطاع الخاص وجميع أعضاء المجلس الوطني في جعل الأردن وجهة سياحية جاذبة وفريدة. وبينت الوزيرة التي تترأس المجلس الوطني للسياحة، أهمية المقترحات والخطط المحفزة التي تم اقتراحها خلال الورشة، حيث ستسهم هذه الخطط بتحقيق نقلة نوعية بقطاع السياحة الأردني وتساعد في زيادة أعداد السياح القادمين للأردن. وناقش المشاركون في الورشة خمسة محاور رئيسية وهي، سبل النهوض بالمنتج السياحي وتطويره ليكون الأردن وجهة إقليمية وعالمية فضلى للسياح، واستحداث آليات تسويقية واتصالية تواكب التطورات في القطاع السياحي، وتأهيل الموارد البشرية اللازمة للعمل بالقطاع السياحي، والعمل على تطوير منظومة البنية التحتية، ومناقشة الأنظمة والتشريعات اللازمة في القطاع السياحي.

وقدم أعضاء المجلس خلال الورشة عدة مقترحات لتطوير المنتج السياحي منها، إنشاء مركز معارض ومؤتمرات عالمي، وإنشاء فنادق من فئة (4- 3 - 2 ) نجوم في البحر الميت والبترا، وكذلك تطوير المسارات الدينية والمسارات التاريخية، وتطوير منظومة النقل، وتأهيل سوق العمل والمهن السياحية، وتأهيل مقدمي الخدمة، إضافة الى التركيز على السياحة العلاجية ومنها سياحة علاج الأمراض الصدرية في البحر الميت.

وبخصوص استحداث آليات الاتصال والتسويق اقترح المشاركون عدة خطوات أهمها، تسويق الأماكن السياحية الأردنية من خلال استخدام التكنولوجيا الحديثة، وذلك عن طريق تصميم برامج ألعاب يعرض من خلالها ملامح المواقع السياحية الأردنية، وكذلك تسويق المواقع السياحية لتصوير الأفلام العالمية .

وفيما يخص تأهيل الموارد البشرية أكد المشاركون، أهمية اشراك المجتمعات المحلية والجهات المختصة في بناء الوعي السياحي من خلال برامج تعليمية تؤهل الطالب لمعرفة دوره في العملية السياحية والترويجية، وكذلك استهداف قادة الرأي العام من الشباب المؤثرين لخلق الوعي لديهم بأهمية العمل في القطاع السياحي، وخلق وعي اقتصادي شامل يضمن النهوض بالقطاعات الاقتصادية الاخرى، والتدريب على مهارات الاتصال لجميع مزودي الخدمات السياحية، إضافة الى إدخال مفهوم التوعية السياحية ضمن المناهج الدراسية.

وبخصوص الأنظمة والتشريعات التي تم مناقشتها خلال الورشة عرض المشاركون أهم التشريعات اللازمة التي ستساعد في تطوير عمل القطاع السياحي ومنها، تشريع بيوت الضيافة، توحيد المرجع في القطاع السياحي ليكون لوزارة السياحية والآثار، وتخصيص نسبة من الرسوم السياحية لدعم وترويج المواقع السياحية، وإنشاء غرفة سياحة الأردن، وإعادة النظر في قانون السياحة 1988 ومخرجاته وأنظمته ليواكب التطورات الحاصلة في 2020. وفيما يخص البنية التحتية إقترح المشاركون، وضع معايير سياحية وصحية عالمية لمقدمي الخدمات السياحية المساندة مثل الاستراحات والمطاعم في مناطق الخدمة على الطرقات، والتوجيه نحو الأبنية الخضراء، ووضع إدارة متخصصة للمواقع المحلية، وتحسين إمكانية الوصول للسياح عامة وذوي الاحتياجات الخاصة في المواقع المحلية، وتحسين خدمات السفر إلى المواقع (الطرق، النقل المحلي)، وتخصيص جزء من رسوم دخول الموقع لتحسين البنية التحتية للمواقع.

وشارك في الورشة كل من أمين عام وزارة السياحة والآثار بالوكالة هشام العبادي، ومدير عام دائرة الآثار العامة يزيد عليان، ومدير عام هيئة تنشيط السياحة الدكتور عبد الرزاق عربيات، ورئيس مجلس مفوضي سلطة إقليم البترا التنموي السياحي الدكتور سليمان الفرجات، ومدير عام المناطق التنموية بالوكالة المهندسة امل زنون، ورئيس جمعية أصحاب المطاعم السياحية عصام فخر الدين، ورئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر محمد سميح، ورئيس جمعية الفنادق الأردنية عبد الحكيم الهندي، ورئيس هيئة مديري الشركة الأردنية للتعليم الفندقي نديم المعشر، ومندوبا وزارة الخارجية سائد الردايدة ومعاذ العتوم، ومندوب وزارة الصحة الدكتور سليمان العمارين، ومدير الجنسية وشؤون الاجانب والاستثمار في وزارة الداخلية المتصرف الدكتور باسم الدهامشة، ومدير هيئة المغطس المهندس رستم مكاجيان، والاب رفعت بدر عن القطاع الخاص، ومساعد الأمين العام للشؤون الفنية في وزارة السياحة المهندس ايمن ابو خروب، ورئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم الطيران المدني هيثم ميستو، ومدير مدينة عمان في الامانة المهندس علي الحديدي، ومندوب الهيئة الملكية للافلام المهندس رجا غرغور.






 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.