شريط الأخبار
العمل: لا خلاف بين الوزير البطاينة ورئيس "اليرموك" بالصور...انحراف مركبة ودخولها إلى مطعم في خلدا وفاة ستيني إثر تعرضه لضربة شمس في الكورة الاعتداء أحد أطباء الاختصاص العاملين بمستشفى الكرك العسكري توقعات بخفض أسعار الدواجن الشهر المقبل نقابة الممرضين تمهل مستشفى الجامعة الاردنية 14 يوماً الخارجية : الافراج عن المواطن الاردني المحتجز لدى اسرائيل استكمال سماع شهود النيابة بـ "قضية الدخان" الثلاثاء المقبل حريق 90 دونم اشجار مثمرة وحرجية في جرش المعشر: المرحلة المقبلة تتطلب ضبط المالية العامة وإعادة هيكلة النفقات وتخفيضها الاحتلال يحتجز اردنيا تسلل عبر الحدود...والخارجية تتابع القضاء الاردني يرفض تسليم عراقي لبلاده متهم بجرم الاضرار بأموال الدولة الحواتمة : الأردن يتمتع بمنظومة أمنية قادرة على الدفاع عن مصالحه الوطنية صحيفة أمريكية: الأردن يبحث عن طريق ثالث التربية توضح حقيقة شطب السؤال الرابع وإعادة توزيع علامات مبحث الفيزياء العلمي بالصور .. الملك يزور القوات الخاصة السنغافورية ويحضر تمرينا عسكريا "صحة النواب" توصي بتوظيف الأطباء خريجي العام 2012/2013 القيسي: القضية الفلسطينية ستبقى تتربع على سلم أولويات الأردن وزير الداخلية يوعز بالسير باجراءات اصدار وتجديد جوازات سفر المقدسيين اهم القرارات الصادرة عن جلسة مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي
عاجل

النائب فواز الزعبي: صفقة القرن مصلحة للدولة الأردنية

الوقائع الإخبارية : قال النائب فواز الزعبي إن صفقة القرن هي مصلحة الدولة الأردنية، وأن العجايز في القرى لا يعرفونها، ومن يعرفها هم السياسيون فقط.

وأضاف الزعبي في مقاطع فيديو نشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي خلال إفطار رمضاني حضره السبت إنه وفي عام 1994 قال الملك الحسين رحمه الله حرفياً : "إذا أردتم كرامتكم وحريتكم والحفاظ على أعراضكم وممتلكاتكم علينا أن نقبل بالواقع" وكان هناك دولة عربية شقيقة مجاورة تساوم على بقاء الأردن أو إنهاء الأردن وعندها قلنا للملك نحن معك وبك سائرون ووقعنا معاهدة السلام والذي يرفضها البعض الآن، ووقعنا المعاهدة التي نرفضها جملة وتفصلا واستقرينا في وطننا وحافظنا على كياناتنا".


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.