شريط الأخبار
 

المصري: على عباس ترك السلطة والنزول الى الشارع

الوقائع الإخبارية : اعتبر رئيس الوزراء الأسبق طاهر المصري أن صفقة القرن التي أعلنت عنها الولايات المتحدة استهزاء بالقضية الفلسطينية، واستهزاء بالعالم والعالم العربي.

وطالب المصري خلال استضافته في برنام نبض البلد عبر قناة رؤيا، الرئيس الفلسطيني محمود عباس بترك السلطة والنزول للشارع إلى جانب الشعب الفلسطيني، فجميع العالم ينتظر الموقف الفلسطيني، لأنهم رأس الحربة في كل الأمر، وأن يعلنوا رفض صفقة القرن.

وقال إن إعلان صفقة القرن يوم خطير ومصيري وأسود في تاريخ الدولة الفلسطينية.

وأشار إلى أن صفقة القرن لم تعطي شيء للفلسطينيين فالقدس موحدة ولا يوجد اي مطار ولا ميناء ولا يوجد اي دولة.

وقال إن جلالة الملك أعلن موقفا ثابتا لا يتغير بوجود دولتين حقيقتين مع والوصاية الهاشمية على الأماكن المقدسة والقدس عاصمة للفلسطينيين، وهذا امر سليم.

وأشار إلى أن الاحتلال يماطل بمفاوضات 4 سنوات قادمة، وهنا سيعمل على ابتلاع المزيد من الأراضي.

ورأى أن صفقة القرن لا يمكن أن يوافق عليها أحد، وأن صفقة القرن كما أعلن عنها لا يمكن ان تشكل خارطة طريق لمفاوضات قادمة.

وأشار إلى أن الموقف العربي لا ثقل له ولا يوجد فيه أي شجاعة.