الرواشدة يؤكد : ضرورة ايجاد الية تحد من زيادة كلف مشاريع الطاقة الشمسية على النظام الكهربائي
شريط الأخبار
الصحة: انفلونزا H1N1 موسمية ولا خطر منها الخارجية توضح تفاصيل المنح الأوروبية للاجئين بالأردن خبير قانوني يكشف عقوبة "سائق تاكسي المليون" الذي أوهم الأردنيين جابر: الحكومة تدرس خطة صحية متكاملة قريبا مجهول يطلق النار على آخر في عين الباشا الأغوار الشمالية...عشريني يقدم على إضرام النار في جسده في سوق الشونه القبض على سارقي محل تجاري في السلط بالصور .. حكاية مسن أردني هائم على وجهه .. خرج من المستشفى وضل طريقه على اثر وعكة صحية : عباس يهاتف الصفدي مطمئناً على صحته بقوة 2.5 درجة .. هزات أرضية خفيفة تضرب مناطق البحر الميت انتحار أربعينية شنقا داخل منزلها في جنوب عمان هيئة شؤون الأسرى: الشهيد أبو دياك أصيب بالسرطان بعد عملية جراحية شاهد بالفيديو ... أردنية تفتح أبواب المسجد لإنقاذ زملائها في أمريكا "التكسي المميز" : سائقنا خدعنا وخدع الجميع بالوثائق ...شراء الخدمات ورواتب بالآلاف بلا تنافس في عهد حكومة النهضة شاهد بالتفاصيل...أردنيات يروين قصصهن مع السحرة والمشعوذين الوحدات: الاتحاد سيحوّل الحلم الكروي إلى كابوس بالصور...مسيرة في وسط البلد ضد الاحتلال "الجنائية الدولية" قلقة بشأن خطط إسرائيل لضم غور الأردن الكويت تنفي تسبب مواطنيها في حادث عبدون
عاجل

الرواشدة يؤكد : ضرورة ايجاد الية تحد من زيادة كلف مشاريع الطاقة الشمسية على النظام الكهربائي

الوقائع الاخبارية : اكد مدير عام شركة الكهرباء الوطنية المهندس امجد الرواشدة ضرورة إيجاد الية تحد من الكلفة الزائدة لانتاج الكهرباء التي يتحملها المستهلكون نتيجة تصدير مشاريع الطاقة الشمسية لفائض انتاجها خلال النهار للشبكة الكهربائية واستردادها مساء.
وأوضح المهندس الرواشدة في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء ان المنشآت التي تمتلك مشاريع طاقة شمسية تقوم بتوليد طاقة كهربائية تزيد عن إستهلاكها خلال الفترة النهارية، وبالتالي فإنها تصدر هذه الطاقة الفائضة للشبكة الكهربائية وتعاود إستردادها خلال الفترة المسائية وذلك للوصول إلى صافي طاقة شهرية مساوي للصفر حتى لا تتحمل كلف مالية نتيجة إستهلاك الطاقة الكهربائية.
وأضاف ان هذا الأمر يزيد من أعباء تشغيل النظام الكهربائي نظراً لزيادة كلفة إنتاج الطاقة الكهربائية خلال الفترة المصاحبة لغروب الشمس (وهي فترة الإستهلاك الأعلى للنظام الكهربائي و المصحوب بإنعدام الطاقة المولدة من محطات الطاقة الشمسية)، ناهيك عن الحاجة للإستثمار في وحدات تخزين الطاقة الكهربائية لدعم إستقرار الشبكة الكهربائية والكلف الإستثمارية المصاحبة.
وقال ان كل هذه الكلف ستزيد من الكلفة الإجمالية للنظام الكهربائية وستدفع بإتجاه تعويضها من قبل فاتورة الكهرباء للمستهلكين الذين لا يملكون مثل هذه الانظمة وبالتالي تحميلهم ثمن خدمة لا يملكونها بل ويستفيد منها مستهلكين آخرين.
واكد المهندس الرواشدة ان جميع دول العالم التي لديها مشاريع طاقة شمسية للاستهلاك الذاتي تعتمد الية تحد من هذه الأعباء وتجنيب المستهلكين الذين لا يملكون أنظمة طاقة شمسية مولدة للكهرباء ثمن الخدمة المخصصة لمستهلكين اخرين.
 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.