شريط الأخبار
 

الرئاسة الفلسطينية تُوجه دعوة لسفراء الدول العربية والإسلامية بشأن «صفقة القرن»

الوقائع الإخبارية : وجه الناطق باسم الرئاسة الفلسطينية، نبيل أبو ردينة، دعوة لسفراء الدول العربية والإسلامية، الذين وُجهت لهم دعوة لحضور إعلان (صفقة القرن) الأمريكية.

وقال أبو ردينة، وفق (وفا): "إننا نهيب بالسفراء العرب والمسلمين، الذين وجهت لهم دعوات لحضور إعلان (صفقة القرن) المشؤومة غداً، بعدم المشاركة في هذه المراسم التي نعتبرها مؤامرة، تهدف إلى النيل من حقوق شعبنا الفلسطيني، وإفشال قيام دولة فلسطين، وعاصمتها القدس الشرقية".

وأضاف أبو ردينة: "علمنا بأن عدداً من سفراء الدول العربية والإسلامية الشقيقة، الذين وجهت لهم دعوات رفضوا المشاركة، مؤكداً أن الشعب الفلسطيني وقيادته الوطنية، يثمنون ويقدرون المواقف المشرفة لهذه الدول، تجاه قضيتنا وشعبنا".

وفي وقت سابق، بعثت الإدارة الأمريكية، دعوات لجميع سفراء الدول العربية، بمن فيهم سفراء دول الخليج المقيمين في واشنطن، لحضور لقاءات في البيت الأبيض لمناقشة (صفقة القرن) التي ينوي الرئيس دونالد ترامب، نشرها قريباً.

ووفق هيئة البث الإسرائيلية (مكان)، فإن دعوات مماثلة، تم إرسالها لبعض وزراء الخارجية العرب، بهدف دراسة التطورات الإقليمية، وإمكانية اتخاذ خطوات تطبيعية مع إسرائيل، تمهيداً لاحتمال إطلاق خطة السلام، بموازاة دعم عربي لها.