شريط الأخبار
متظاهرون يعتدون على آليات لقوات الدرك ويحرقون احداها باستخدام زجاجات حارقة تجدد احتجاجات الرمثا بعد اتفاق الحكومة وممثلي اللواء على وقف كافة اشكال التصعيد النائب خليل عطية: اعتقال هبة اعتداء على الأردن بالفيديو...الاتفاق على انهاء جميع اشكال التصعيد في مدينة الرمثا تجدد الاحتجاجات في الرمثا واستخدام زجاجات حارقة الحكومة: نتفهّم الظروف الصعبة التي عاشتها مدينة الرمثا خلال السنوات الماضية ملحس: كل شلن ضريبة على باكيت الدخان يحقق 45 مليون دينار بالسنة للخزينة اطلاق سراح أردني محتجز من قبل مجهولين في سوريا القبض على مشتبه به باطلاق النار تجاه حافلة البترا الجمارك: الرقابة والمنع مقتصرة على السلاح والمخدرات والدخان الحوراني: نطالب بمستحقات الفيصلي خلال 48 ساعة والتأخير يقود جماهيرنا للاعتصام أمام الاتحاد مصدر أمني: لا سياح أو أدلاء سياحيون على متن حافلة إقليم البترا وزارة التربية والتعليم تفتح باب استقبال طلبات العمل على حساب التعليم الاضافي سلطة العقبة :تصوير الامور على غير حقيقتها ضرب في خاصرة الوطن مصدر في المالية: 130 مليون دينار نقص الإيرادات بسبب التهريب بالصور...الدفاع المدني يشيع جثمان شهيد الواجب الوكيل السرحان بمحافظة المفرق بالفيديو...الامن يلقي القبض على سائقين قاما بصدم بعضهما متعمداً في شوارع عمان الدفاع المدني يعثر على جثة الغريق داخل مياه سد الملك طلال مهندسون يعتصمون ضد اتفاقية الغاز على مدخل جرش بالصور .. الأمن يمنع انضمام مشاركين من عمان باعتصام عند خط الغاز في اربد
عاجل

الحكومة تفشل بدعم السوق العقاري اليتيم

محمد عبد الخالق
إن المرحلة الانية فرصة حقيقية للاستثمار و شراء العقارات لما يشهده السوق العقاري من تفاوت بالاسعار حسب العرض و الطلب حيث ننصح الجميع في هذا الوقت و هذا الصيف أن يختزنو فائض اموالهم للإستثمار في القطاع العقاري أو تملك عقار.
حيث أن في الاشهر القادمة القليلة في هذا الصيف ستشهد إرتفاع على اسعار العقارات من اراضي و شقق حسب ما تتطلبه المرحلة القادمة.
و هنا يجب على الحكومة إستغلال هذه الفرصة للنهوض بالقطاع العقاري و دعمه و تثبيت اساسه,حيث نقدم النصيحة لها (الحكومة) و لو بخطوتين جزئيتين لتشجيع المهتمين بالإستثمار و إمتلاك العقار على طرح إعفاء كامل للرسوم وتنازل دائرة الاراضي للشقق التي تكون مساحتها لغاية 250 م حيث تشهد هذه الفئة من الشقق ركود ليس ببسيط . و الخطوة الثانية بضغطها على البنك المركزي لدعمها للبنوك و افراج 20% من المخصصات المستثمرة لديها كوديعة في البنك المركزي بشرط تخفيض نسبة الفوئد العقارية الى 3 % مما سيؤدي ذلك إلى إنفراجاً لا بأس به على التداول في السوق العقاري و خصوصاً من شركات الاسكان فقد ضاقت ذرعاً لما تشهده من ركود و قلة الطلب فإن ذلك سيرفد لخزينة الدولة بما يوازيه أو يزيد في الدخل إذا ما إستمر القطاع بوضعه الحالي و تحريك و تنشيط القطاع.
لو فرضنا ان قيمة التداول في السوق العقاري كانت مليون دينار شهري من بيع الشقق فإن ال 3 عوامل التي ذكرناها سابقاً سترفع حجم المبيعات إلى الضعف و بهذا ستكون الحكومة إستوفت رسوماً كما إستوفتها على قيمة المليون دينار و لن يؤثرعلى مدخولها , يعني بيع اكثر و دخل للخزينة اكثر.
يا حكومتنا العزيزة قد فشلتي و بكل جدارة بمنتج ال 20% من قيمة الاساس .كنا ننتظر منك أكثر بكثير من ذلك ......و سيبقى الحال على ما هو عليه و القطاع العقاري يستحق منك الكثير و الكثير .

 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.