شريط الأخبار
 

"البشير": نزلاء بالعزل يغلقون المصارف ويقذفون القهوة على الجدران

الوقائع الاخبارية :قال مدير مستشفى البشير الدكتور محمود زريقات إن بعد المحجور عليهم في مستشفى الوبائيات يقومون بنشر مقاطع استفزازية ومسيئة للمؤسسة وللصحة وكأن فرض الحجر الصحي هو عقوبة من إدارة مستشفيات البشير.

وأضاف زريقات مساء الخميس إن بعض المحجور عليهم يتعمدون رمي الاكل وبقايا الطعام على ارضيات الغرف التي يسكنوها وقذف القهوة والشاي على الجدران وإغلاق تصريف الحمامات بشكل متعمد بالاكياس الفارغة والورق ويقومون بفتح اغطية المصارف وتصوريها كل ذلك بسبب اخضاعهم للحجر الصحي وكأن إدارة مستشفيات البشير هي التي تعاقبهم وتعذبهم على حد قولهم ورسائلهم للإدارة

وقال زريقات: "اعترف ان مستشفى الوبائيات ليس سياحيا لكنه ضمن امكانياتنا وهو متوافق مع شروط العزل الواردة في تعليمات الحجر الصحي من منظمة الصحة العالمية ولا ينقص لهؤلاء المحجور عليهم شيء (الاكل ثلاث وجبات بإشراف مختصي التغذية، الماء الساخن على مدار الساعة، التدفئة طيلة ال ٢٤ ساعة".

وأضاف زريقات: "تم تصنيف النزلاء إلى ثلاث فئات منها ماهم عائلات وتم وضعهم في غرف سويا، ومنهم من هو صحيا لا يعاني من شيء وتم وضعهم اثنان إلى ثلاثة في الغرفة الواحدة ومنهم من تم وضعه في غرفة لوحده بسبب اشتباهنا بالمرض والنظافة والتعقيم والتطهير يقوم بها فريق متدرب كل ٦ ساعات، الأخوة النزلاء كانوا يتعمدون رمي بقايا الأطعمة، والنفايات على ارضيات الغرف والحمامات، وجدنا كمامات تغلق تصريف الحمامات مرميه بشكل متعمد، السجائر والاطعمة في الكوريدورات وعلى الارضيات والقهوة على الحيطان والجدران".

وأكد زريقات أن الحجر الصحي إجراء احترازي وهو يمنع ويحد من انتشار فيروس الكورونا الخطير ، وتم اصدار تعليمات بهذا الخصوص والامن الصحي هي من واجب الجميع تحقيقه