شريط الأخبار
التعليم العالي توضيح لآلية الاستفادة من المكارم الملكية الأربع القبض على ٧ اشخاص من المطلوبين وحائزي المواد المخدرة والأسلحة النارية إخماد حريق أعشاب جافة وأشجار حرجية ومثمرة في محافظة عجلون وزير الأشغال: ندرس إنشاء طريق بديل يربط العاصمة عمان بجرش لقاء "مهم" بين الملك والرئيس الفلسطيني الأربعاء شاهد بالصور .. حريق يأتي على 100 دونم من الأحراج في جرش نقيب "الزراعيين: "حواس الاستشعار" بالأزمات عند الحكومة لا تعمل بشكل صحيح “الصرافين” تحذر من اشخاص يوهمون بوجود هدايا وجوائز من قبل امراء في الخليج المعاني يأمل بإقرار "الجامعات" قبل الفصل الدراسي.. والبدور : نسعى للتوافق الرزاز يعلق على زيارته الى العقبة: "يوم عقباوي بامتياز" شاهد بالتفاصيل ... امرأة روسية تسترد ولديها من زوجها الأردني السعود يستهجن مصافحة عقل بلتاجي للسفير الاسرائيلي ويدعو لمحاكمته شعبيا الخارجية توضح حقيقة العثور على طالب أردني مقتولاً في تركيا وزير الصحة: خطة إحلال وظيفي عاجلة بالوزارة النائب مصلح الطراونة يسأل عن ابن مسؤول كبير في الديوان الملكي توقيف ثمانية أشخاص في الجويدة بقضايا فساد جديدة بالصور...الرزاز يتفقد العمل بالطريق الصحراوي حبس موظف بلدية اختلس خطوط خلوية وتغريمه 127 ألف دينار عقباويون يطالبون باستقلالية شركة تطوير وادي عربة النائب خليل عطية يطالب الحكومة التحقيق بوفاة ابو زيادة في قبرص
عاجل

الأمانة تؤكد سلامة إجراءاتها فيما يتعلق بشركة رؤية عمان للنقل وتشغيل باص عمان

الوقائع الإخبارية: بعد عام ونيف من العمل الدؤوب وتحفيزا لرؤية امانة عمان بتقديم خدمة تليق بالمواطن في مجال النقل العام فقد تم اعلان بدء تشغيل " باص عمان" يوم الأحد المقبل 30/6/2019 ليخلق نقلة نوعية في هذا القطاع الذي يعاني منه المواطنين من نواحي عدم الراحة والنظافة و انتظام التردد وعدم الالتزام بالخطوط و المواقف وغيره الكثير من سلبيات النقل العام ، جاء " باص عمان" و الذي قامت شركة رؤية عمان للنقل و هي شركة مملوكة بالكامل لأمانة عمان لمعالجة جميع تلك المشاكل والتخفيف من المعاناة اليومية للمواطن والذي لاقى استحساناً واسعاً وتفاعلاً ايجابياً كبيرا من قبل المواطنين وهو جزء من خطة عامة لتحسين مستوى النقل العام في مدينة عمان و سيأتي مكملا لمشروع الباص السريع الذي سينطلق بحلول العام 2021 ليغطي مع باص عمان معظم مناطق عمان بحافلات جديدة، نظيفة، تلتزم بالمسارات والخطوط والمواقف و اَمنة و سهلة الدفع من خلال بطاقات يتم شحنها في عدة مناطق في المدينة و مراقبة بالكاميرات و تحت السيطرة من خلال شركة رؤية عمان للنقل التي تمتلك الباصات وتقوم بابرام عقود تشغيل حسب أفضل الممارسات العالمية و تقوم بالمراقبة على أداء المشغل حسب مؤشرات أداء عالية المستوى سواءً بالميدان او من خلال غرفة السيطرة التي تظهر حركة الباصات و سرعتها و توقفاتها والطريقة التي يتعامل فيها السائق مع المواطنين من خلال الكاميرات الموجودة داخل الباصات.
ورصدت الأمانة عدد من التساؤلات بخصوص الإجراءت والعطاءات لإطلاق هذه الخدمة المدعومة من أمانة عمان، وهنا لابد من توضيح بعض النقاط والخطوات التي تمت خلال الفترة الماضية:
1. تم طرح عطاء دولي لشراء 135 حافلة كبيرة و متوسطة وقد تقدمت له عدة شركات بعروضها الفنية و المالية و قامت أمانة عمان و بوجود ديوان المحاسبة بإجراء تقييم فني و مالي لتلك العروض و تم اختيار شركة العاديات السريعة الوكيل لحافلات اتوكار التركية مع محركات ألمانية الصنع من طراز يورو5 الصديق للبيئة وذلك لتوريد الحافلات بمبلغ اجمالي 16 مليون دينار اردني ومليون و700 الف لتوريد انظمة الدفع الالكتروني وغرفة السيطرة والشاشات مع العلم بأن النقل العام في تركيا والذي يبلغ عدد اسطوله من الحافلات الكبيرة و المتوسطة تقريبا 590000 حافلة يعد من افضل وسائل النقل العام في العالم أجمع و وبشهادة الجميع ويعتمد ذلك القطاع في تركيا على حافلات اتوكار المستدامة و عالية الجودة وهي تضاهي الحافلات الاوروبية إن لم تكن افضل منها و لديها وكيل معتمد في المملكة و قد كان صاحب افضل العروض الفنية والمالية و قد تم تسجيل ملكية تلك الحافلات باسم شركة رؤية عمان للنقل و قد اشتمل العطاء كفالة كاملة للحافلات لمدة 5 سنوات.
تم طرح عطاء دولي أيضاً للحصول على مشغل دولي/محلي بائتلاف و ذلك لنقل الخبرات العالمية الى الاردن من ناحية جودة الخدمة، و استخدام افضل انظمة التدريب والسيطرة على الحافلات و المراقبة الحثيثة على نظافة الحافلات و التزامها بمساراتها و المواقف المقرة و ايضاً انظمة ادارة الكراجات و الصيانة اليومية وذلك بأسلوب المسافة المقطوعة ولأول مرة و ليس تعرفة الراكب و ذلك هو الاسلوب الوحيد الذي سيلزم أي مشغل بتقديم خدمة عالية المستوى و الالتزام بالخطوط وعدم المزاحمة و التوقف على المواقف جميعها و الالتزام بساعات العمل الرسمية.
2. لم يتقدم للعطاء سوى ائتلاف واحد فقط مكون من شركة جورسل التركية/ المتكاملة الأردنية و بناءً على موافقة مجلس الوزراء بعدم ضرورة أخذ تلك الموافقة إذ ان العطاء باسم شركة رؤية عمان للنقل وليس أمانة عمان ولكن لغايات الشفافية و المصداقية تم اخذ موافقة مجلس الوزراء على فتح العرض الواحد و تقييمه فنياً و مالياً و الأهم تقييم خطة التشغيل المقترحة على خطوط المشروع 23مسارا بواقع 135 باص.
وقد تم التقييم من قبل فريق مشترك من امانة عمان و شركة رؤية عمان للنقل و ديوان المحاسبة و تم مفاوضة الائتلاف و طلب رفع مستوى بعض المتطلبات و احيل عليهم العطاء بحسب قرار مجلس ادارة شركة رؤية عمان للنقل الذي يرأسه معالي أمين عمان و بناءً عليه فقد تم توقيع اتفاقية مع الائتلاف بشرط انشاء شركة أردنية بنسبة 51% للجانب التركي و 49% للجانب الاردني لضمان حصول الشركة التركية على الإدارة و هو الهدف الرئيسي من جلب مشغل عالمي. وبعد موافقة مجلس الوزراء على حصول الجانب التركي على 51% إذ ان قطاع النقل من القطاعات المقيدة و التي لا يسمح بتملك الاجنبي لأكثر من 50% ، حيث تم تسجيل الشركة الجديدة من قبل الائتلاف بحسب شروط العطاء و شروط العقد.
وتؤكد أمانة عمان أن كافة العطاءات كانت معلنه للجميع وسارت وفق الإجراءات القانونية والتعليمات المتبعه ومراقبة ديوان المحاسبة .
نبذة عن شركة جورسال التركية:
تأسست شركة جورسال في عام 1989 كإحدى الشركات الرائدة في مجال النقل في تركيا والمنطقة. وتختص شركة جورسال بعدة أنواع من النقل والذي تخدم من خلالها المجتمع بطرق مميزة وفعالة. وتقدم الشركة خدمة النقل العام داخل المدن والنقل بين المدن ونقل الطلاب والموظفين بالإضافة إلى النقل السياحي. كما وتشمل قطاعات الشركة تأجير السيارات وخدمات الليموزين والنقل الشخصي مع سائق.
تضم شركة جورسال فريق عمل مميز يتجاوز10,000 موظف تسعى لتدريبهم من خلال أكادمية خاصة والتي تغطي معظم احتياجاتهم ومتطلباتهم الفنية والوظيفية. وتحرص الشركة على توفير حلول تكنولوجية والتي تدعم العمليات التشغيلية في جوانب مختلفة، كإدارة الأساطيل وتحصيل الأجور الآلي وتتبع الحافلات وجدولة الرحلات اليومية.
تدير وتشغل الشركة ما يقارب 500 مشروع من خلال أسطول يزيد عن 6000 حافلة بحيث يصل عدد الرحلات اليومية إلى 200,000 والتي يقطع من خلالها أسطول الحافلات مسافة مليون كيلومتر ويستفيد منها 500,000 راكب يومياً.
تأسيس شركة رؤية عمان للقل
تمت الموافقة من قبل مجلس الوزراء لإنشاء شركة ( مطور رئيسي) لأمانة عمان تعنى باستثمار اصول الأمانة و تطوير قطاع النقل العام بناءً عليه تم تأسيس شركة رؤية عمان للنقل بهدف التعاقد مع القطاع الخاص والتعامل بمرونة مدروسة للوصول الى نقل عام كما يرجوه كل مواطن في الاردن.
وتهدف الشركة الى :
1. وضع خطة تطوير قطاع النقل العام داخل مدينة عمان بالتشارك مع الأمانة .
2. طرح عطاءات جديدة لإضافة حافلات جديدة و تغطية معظم المناطق في المدينة بوسائط نقل عام مؤهلة و متطورة و مراقبة.
3. تمتلك الشركة غرفة سيطرة متطورة يتم استخدامها على مدار الساعة لمراقبة ساحات مبيت الباصات و المسارات و أيضاً الباصات من الداخل وسيتم ربط ذلك بمؤشرات أداء بحسب عقد التشغيل مع المشغل.
4. مراقبة ميدانية لساحات المبيت و كراج الصيانة و أيضاً مجمعات الانطلاق و المسارات و المواقف و ذلك للتأكد من التزام المشغل بدوره حسب العقد
ويبلغ عدد كادرها لغاية اليوم موظفين فقط و تم توقيع عقود لثماني موظفي رقابة من متقاعدي الأمن العام ( ادارة السير) للرقابة على المشغل في الميدان و في غرفة السيطرة ، ولن يتجاوز عدد الموظفين للشركة بحد اقصى 20 موظفا و 90% منهم هم مراقبون ميدانيون.
الشركة المتكاملة للنقل المتعدد
تعتبر الشركة المتكاملة للنقل المتعدد إحدى أكبر شركات النقل في المملكة الأردنية الهاشمية المختصة في النقل العام والمحلي الداخلي. الشركة المتكاملة للنقل المتعدد هي شركة مساهمة عامة مملوكة بنسبة ٧٥٪ لشركة ادارة المساهمات الحكومية ١٠٪ لأمانة عمان الكبرى و ١٥٪ لعدد ٤٠٠ مساهم.
تغطي الشركة 80% من النقل العام في مدينة عمان وضواحيها قبل دخول باص عمان على القطاع وتدير أسطول مكون من 600 حافلة تعمل على 43 خط. منذ تأسيسها في عام 2005 كان الهدف الرئيسي هو رفع مستوى النقل العام في الأردن وتوفير أفضل الخدمات للمواطن الأردني وبأسعار منافسة. يصل عدد الركاب المستفيدين من خدمات الشركة المتكاملة ما يقارب 70,000 راكب يومياً موزعين على 2,000 رحلة.
وتضم الشركة المتكاملة أربع شركات نقل عام (الظلال، أسيا، النوفيق، طل) بالإضافة إلى عدد من عقود نقل طلاب الجامعات. كما وقد تم تأسيس الشركة المتكاملة للبطاقات ذكية تحن مظلتها لغايات توفير خدمات تكنولوجية متطورة متمثلة بنظامي تتبع المركبات وتحصيل الأجور الإلكتروني.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.