"الأطباء": مستعدون لأن نكون الحاضن الشرعي لأي نشاط لمستشفى المقاصد
شريط الأخبار
مجهول يحرق مركبة في عجلون الحكومة تنفي وجود ترتيبات مسبقة للسائح المليون للبترا أو علاقتها بــ شويكه التربية: الترفيعات الجوازية والوجوبية الشهر القادم.. ونعمل على حصر الشواغر شاهد بالفيديو .. مشاجرة أثناء حفل حمو بيكا في العاصمة عمان النائب الوحش: الحكومة ومجلس النواب في مأزق خبراء يحذرون الأردنيين من وصفات أعشاب خطيرة متداولة إلكترونيا الاطباء يحتجون عقب اعتداء مسلح بمستشفى اردني الحكومة تنفي تصريح منسوب لوزير النقل الجديد عن سبب أزمة السير في الأردن خلوة حكوميّة تسبق إقرار مشروع قانون "الموازنة" ديه: نشاط الجمعة السوداء ينصب عبر التجارة الالكترونية الامن يعثر على 14 كف حشيش داخل مركبة في الزرقاء إصابة وافد يمني بعيار ناري في معان النائب خليل عطية لنتياهو وبومبيو: إقلع إقلع لا ردكم االله ولي العهد للملك: دمت لنا قائدا وقدوة وأبا الملكة رانيا للملك: كم نحن محظوظون بك وزارة الصحة : فيديو مركز صحي الرويشد غير صحيح ويجافي حقيقة الوضع تركيا تصدر مذكرة حمراء بحق القيادي المفصول من حركة فتح محمد دحلان مصدر في ديوان التشريع والرأي يوضح آلية تعيين رئيس ديوان المحاسبة الملك: العلاقات الأردنية الاسرائيلية في أسوأ حالاتها الفرجات ينفي تعمد منح الأمريكية كاري لقب الزائر المليون للبترا
عاجل

"الأطباء": مستعدون لأن نكون الحاضن الشرعي لأي نشاط لمستشفى المقاصد

الوقائع الاخبارية :أعرب نقيب الأطباء الدكتور علي العبوس عن استعداد النقابة لأن تكون الحاضن الشرعي لأي نشاط سيقوم به مستشفى المقاصد في القدس.

وبين العبوس خلال لقاء مع لجنة فلسطين النيابية ولجنة دعم مستشفى المقاصد النقابية، أن النقابة مستعدة لتوصيل معدات وأجهزة طبية للمستشفى، وذلك بمساعدة مجلس مجلس النواب وعبر الهيئة الهاشمية.

وأكد العبوس أن النقابة مستعدة أيضا لتوفير قبولات للأطباء الذين يرغبون بإكمال تخصصاتهم وإقاماتهم داخل الأردن، كذلك توفير مزاولة المهنة لهم من النقابة.

وشدد العبوس على أن "القدس لها علينا دين كبير، وواجبنا أن ندعمها".


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.