شريط الأخبار
 

أفيخاي أدرعي: غابت الشمس يابن شعلان

الوقائع الاخبارية : يطيب لأفيخاي أدرعي‏، الرائد في الجيش الإسرائيلي، والناطق باسم جيش الدفاع الإسرائيلي للإعلام العربي ما يجري.

بينما يتبجح رئيس وزراء الاحتلال انه ينجح في اختراق أنظمة عربية، تطبيعا، ينجح جنوده الاعلاميون وذبابهم الالكتروني في اختراق الشعوب العربية، كذلك.

ويتبع ادرعي كل الوسائل الممكنة للتقرب الى الرأي العام العربي، آخرها، التودد للوسط الأردني ببيت شعر في تغردة له : غابت الشمس يابن شعلان واريد ادور معازيبي .. والدلة تسكب على الفنجان وبهارها جوزة الطيب.

ويجد الرائد في الجيش الإسرائيلي متابعة واسعة من قبل الوسط العربي بصورة عامة، فيما يحذر أمنيون ان من شأن ذلك النجاح في اسقاط عناصر تعمل لصالح دولة الاحتلال.

وليس الناطق باسم جيش الدفاع الإسرائيلي للإعلام العربي، وحيدا في مهمته تلك. هناك جيش احتلال الكتروني مهمته الولوج في الجسد العربي الشعبي، وفق منظومة عمل علمية ينتهجها الاحتلال من اجل اختراق المجتمعات العربية.

واعتاد ادرعي على الاشتباك مع نجوم عرب من كافة القطاعات. ورغم ان معظم من يعلق في صفحته من العرب يهاجمه، الا ان هذا تماما ما يريده الرجل، عبر اتباع سياسية التدرج في اسقاط من يرى انه مؤهل لذلك.

فيما يساهم الرافضون للاحتلال من العرب المتابعين لادرعي ورفاقه على نشره واذاعته من دون ان يدروا.