شريط الأخبار
 

أطعمة تدعم توازن الهرمونات في الجسم

الوقائع الإخبارية: تلعب الهرمونات دورا كبيرا في تنظيم عمل مختلف أعضاء الجسم ووظائفها، وأي خلل فيها قد يسبب مشكلات خطيرة للإنسان على المستويين الجسدي والعقلي.

تساهم بعض الأطعمة الصحية بالحفاظ على توازن الهرمونات داخل الجسم بسبب احتوائها على بعض البروتينات أو الأنزيمات أو الأحماض التي لها تأثير كبير على الهورمونات.

وللهرمونات دور هام في تنظيم الحالة المزاجية للإنسان والحفاظ على الوزن والصحة الجنسية، ويمكن القول إنها تؤثر على جميع وظائف الأعضاء الداخلية للجسم وتعزز مناعته.

تعلب بعض الأطعمة دورا مهما في الحفاظ على هذا التوازن من الخلل، نشر موقع "webteb" قائمة بالأطعمة التي تقلل من فرص الاضطرابات الهرمونية داخل الجسم، وهي:

زيت جوز الهند
يقوم زيت جوز الهند بتعزيز عملية الأيض في الجسم، حيث يحتوي على حمض "اللوريك"، وهو الحمض الذي يساعد في الحفاظ على توازن الهرمونات في الجسم، كما أن زيت جوز الهندي يساهم في التخلص من البكتيريا والفيروسات الموجودة في الجسم.

البروكلي
بشكل عام تعتبر الخضروات الزهرية مثل البروكلي قادرة على تنظيم الهرمونات الجنسية في الجسم، وخاصةً هرمون "الإستروجين"، وهو الهرمون المسؤول عن صحة الجهاز التناسلي لدى المرأة وله دور كبير في حدوث الحمل، وعند ارتفاع نسبته في الجسم تزداد فرص زيادة الوزن والإصابة بمتلازمة ما قبل الحيض، وهشاشة العظام، ويلعب البروكلي دورا هاما في دعم هرمون "الإستروجين" المتدفق في الدم.

الأفوكادو
تحتوي هذه الفاكهة على الدهون الصحية التي تعزز امتصاص المواد الغذائية، وتحتوي على نسبة كبيرة من البوتاسيوم وفيتامين "ياء"، بالإضافة إلى حمض الفوليك والألياف والمغنيسيوم، وكذلك فيتامين "ب"، والتي تلعب جميعها دورا في توازن الهرمونات داخل الجسم.

الرمان
تحتوي هذه الثمرة على الكثير من العناصر المفيدة في جميع أجزائها سواء الزهور أو البذور والعصير، وحتى القشور، وتعتبر الحل الأمثل لكثير من المشكلات الصحية التي يمكن أن تصيب الجسم، كما أن لها دورا في تنظيم إنتاج الهرمونات، لاحتوائها على حمض دهني نادر له خصائص مضادة للالتهابات، وله قدرة كبيرة على حرق الدهون.

كما يساهم الرمان في تعزيز الخصوبة لدى النساء، ويحسن إفراز هرمون "البروجسترون"، ويساعد في تنظيم الدورة الشهرية وتقيل أعراضها.

بذور الكتان
تعتبر بذور الكتان من أهم مصادر أحماض "أوميغا 3" الدهنية والألياف ومضادات الأكسدة، كما أنها مصدر هام لـ"الفيتويستروغنز" الذي يعطي نفس تأثير هرمون "الاستروجين" في الجسم، ويقلل هذا الهرمون النباتي من أعراض انقطاع الطمث لدى المرأة، ويحسن من توازن الهرمونات في الجسم.

الكينوا
هي نوع من أنواع الحبوب، لها فوائد صحية كثيرة لأنها تحتوي على كربوهيدرات معقدة منخفضة السكر، وتضمن الحفاظ على مستويات السكر في الدم بشكل متوازن، الذي يلعب دورا محوريا في الحفاظ على توازن الهرمونات، كما أن هذه الحبوب غنية بالبروتين والفسفور والمغنيسيوم، وهي عناصر غذائية هامة للحفاظ على الصحة.