شريط الأخبار
 

"أردننا جنة" يرفع الإقبال على سياحة الغوص بالعقبة

الوقائع الإخبارية : بعد إدراج سياحة الغوص في برنامج "أردننا جنة” تحت عنوان "يلا نغوص”، شهد هذا النوع من السياحة إقبالا ملحوظا من المواطنين، حسب رئيس جمعية العقبة للغوص خمّاش طه.

وقال طه "إن سياحة الغوص تشهد إقبالا ملحوظا منذ فتح باب السياحة الداخلية عبر برنامج "أردننا جنة- أردننا بخير”.

وبين أن وزارة السياحة تدفع 40 % من قيمة رحلة الغوص التي تبلغ 35 دينارا لغايات تشجيع السياح على هذا النوع من السياحة.

وأوضح طه اهتمام جلالة الملك عبدالله الثاني وولي عهده الأمير الحسين بالسياحة بشكل عام وبسياحة الغوص؛ إذ زار جلالته العقبة مؤخرا وقام بالغطس مع ولي العهد الأمير الحسين، وأكد أهمية الإسراع في إنشاء المحمية البحرية في العقبة لترشيحها الى قائمة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو) ليوجه الى تعزيز ودعم السياحة الداخلية الى العقبة من مختلف محافظات المملكة.

وأكد طه أن إنجاز المحمية البحرية سيحافظ على أنواع المرجان والأسماك الموجودة في منطقة البحر الأحمر وسيزيد من تلك المقتنيات الموجودة في قاع البحر من مختلف الكائنات البحرية وأعشاب البحر والشعب المرجانية الصلبة والرخوة وسيعطي ترويجا وتسويقا كبيرا للمملكة بشكل عام ولمدينة العقبة بشكل خاص وسيسهم في زيادة أعداد سياح الغوص بأعداد ملحوظة.

يذكر أن سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة تستعد لإنشاء أول محمية بحرية في الأردن تحت شعار "التنوع الحيوي”، وذلك بتوجيهات ملكية للإيعاز بإنشائها والإسراع في تنفيذها على أرض الواقع بالتنسيق مع الجهات المعنية.

وإنشاء المحمية يهدف الى زيادة الوعي بأهمية المحافظة على الموارد الطبيعية وحث كل الجهات المعنية على تنفيذ المشاريع والمبادرات التي تسهم باستدامة هذه الموارد للأجيال الحالية والمقبلة.

ويعرف أن الأردن كان من الدول السباقة للانضمام الى الاتفاقيات البيئية الدولية وتنفيذ جميع الالتزامات والعمل مع العديد من المنظمات البيئية الدولية لحماية التنوع الحيوي بالوسائل الممكنة، وخصوصا إنشاء المحميات الطبيعية التي أصبحت منتشرة على مساحة المملكة لتمثل الموائل والأنظمة البيئية المهمة للأردن وللعالم أجمع.

وأكد طه أن إدراج سياحة الغوص ضمن البرنامج السياحي "أردننا جنة” تحت اسم "يلا نغوص” الذي بدأ يستعيد نشاطه من خلال استقبال سياحة الغوص من مختلف محافظات المملكة.

وأضاف أن برنامج "أردننا جنة” كان داعما مباشرا لسياحة الغوص، وهي المرة الأولى التي تدخل فيها هذه السياحة في برنامج وزارة السياحة والآثار التي أطلقته مؤخرا منذ شهر حزيران (يونيو) الماضي.

وأشار طه الى أن عدد المشاركين في سياحة الغوص من خلال "أردننا جنة” وصل الى 108 سياح من محافظات الجنوب والشمال منذ بداية انطلاق البرنامج السياحي لتشجيع السياحة الداخلية وحتى نهاية الأسبوع الماضي.

وطالب طه، الجهات المعنية، بأهمية إشراك القطاع الخاص المتخصص والمطلع في مختلف أنواع السياحة المائية بأي قرار يتخذ بهذه السياحة خاصة في العقبة؛ إذ يوجد خبراء وأصحاب كفاءات بهذه السياحة يجب إشراكهم وإطلاعهم لتطوير أنواع السياحة المائية كافة في ظل وجود منافسة كبيرة من مختلف الدول المجاورة على جميع أنواع السياحة.