شريط الأخبار
حماد: فك منع الدخول عن 200 شخص من البحارة مصطفى النوايسة أميناً عاماً لديوان التشريع والرأي تعيين المهندس باسم الطراونة امينا عاما لوزارة الإدارة المحلية بالفيديو...انضمام الرزاز الى اجتماع الحكومة ومجلس نقابة المعلمين في وزارة التربية والتعليم النجداوي أميناً عاماً للمحكمة الدستورية أمن الدولة ترفع جلسة الدخان إلى الثلاثاء المقبل الوزير الأسبق الدكتور محمد خير : كل مسؤول لا يقدم الحل عليه تقديم استقالته توقيف صاحب مطعم شاورما في الزرقاء بعد تسمم 12 مواطنا الحبس والمصادرة بقضايا حمل سلاح ناري بلا ترخيص واطلاق عيارات بلا داع الحبس لثلاثيني اطلق عيارات نارية لتهديد سيدة مداهمة أمنية في الزرقاء وضبط مروجي مخدرات بالصور .. رئيس فرع نقابة المعلمين في المفرق يرد على شائعة كسر الإضراب شاهد بالاسماء .. مدعوون للامتحان التنافسي لعدة وظائف القبض على 60 شخصاً بحوزتهم 65 سلاحاً نارياً خلال الأسبوع 12 من الحملة الأمنية رئيس بلدية الزرقاء يطالب الحكومة بالإعتذار للمعلمين إغلاق 10 صيدليات بالشمع الأحمر في محافظة إربد البطاينة: هدف معارض التشغيل ربط القطاع الخاص بالباحثين عن العمل مباشرة بدء محاكمة "إضراب المعلمين" غدا.. وتوقع حوار جديد بين الحكومة والنقابة اليوم اهم القرارات الصادرة عن جلسة مجلس هيئة اعتماد مؤسسات التعليم العالي د. هاني الملقي : لن أجنح للصمت حينما يجب الكلام !! ..تفاصيل
عاجل

«تويتر وفيسبوك» أحبطتا محاولة لتقويض احتجاجات هونغ كونغ

الوقائع الاخبارية: قالت منصتا التواصل الاجتماعي تويتر وفيسبوك، الاثنين إنهما أحبطتا عملية إعلامية تساندها الدولة ومصدرها الصين استهدفت تقويض الاحتجاجات في هونغ كونغ.

وقالت تويتر إنها علقت 936 حسابا في عملية بدت كأنها جهد منسق تدعمه الدولة ومصدره الصين.

وقالت فيسبوك إنها أغلقت حسابات وصفحات من شبكة صغيرة. وأضافت أن تحقيقا أجرته أثبت وجود صلات بأفراد مرتبطين بالحكومة الصينية.

وكانت احتجاجات هونغ كونغ التي تمثل إحدى أكبر التحديات التي واجهت الرئيس الصيني شي جين بينغ منذ وصوله إلى الحكم في 2012 بدأت في يونيو/حزيران ضد مشروع قانون معلق الآن يسمح بتسليم أشخاص من المركز المالي الآسيوي لمحاكمتهم في المحاكم التي يسيطر عليها الحزب الشيوعي في الصين.

ومنذ ذلك الوقت اتسعت مطالب المحتجين وشملت تطبيق الديمقراطية في المدينة.

وقالت تويتر في تدوينة إن الحسابات التي علقتها قوضت شرعية حركة الاحتجاج في هونغ كونغ ومواقفها السياسية.

وقالت المنصة في بيان منفصل إنها تطور سياستها الإعلانية، ولن تقبل إعلانات من وسائل إعلام تسيطر عليها الدولة.



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.