الرويشد: 17 ألف نسمة تخدمهم 4 آليات نظافة متهالكة

{clean_title}
الوقائع الإخبارية : قال رئيس بلدية الرويشد محمد عايد الغياث إن، البلدية تغطي مساحة واسعة تزيد على 20 ألف كيلو متر مربع، في ظل اعتمادها على 4 ضاغطات نفايات من بينها اثنتان مر على عمرهما التشغيلي 20 عاما.
ولفت الغياث إلى أن الضاغطتين المتبقيتين من الحجم الصغير، ما يضع البلدية في معاناة من جهة السيطرة على مساحة الخدمة في قطاع النظافة، خصوصا وأن لواء الرويشد يفتقر إلى الدوائر الحكومية المختلفة، ووقوف البلدية في مواجهة طلبات وأعباء مختلفة من عدة جهات.
ودعا الجهات المعنية إلى دعم البلدية وتخفيف حده الأعباء التي تقع على عاتقها ورفدها بضاغطات نفايات من الحجم الكبير لكي تتمكن من السيطرة على خدمة النظافة التي تقدمها البلدية لـ 7 تجمعات سكانية متناثرة وتجمعات سكانية ومربي ماشية يقطنون بيوت الشعر في مساحات مترامية الأطراف.
ونوه أن التجمعات السكانية تبتعد عن بعضها البعض قرابة 30 كم، ما يلزم الآليات السير في مسافات طويلة تستدعي زيادة في الإنفاق على المحروقات واستهلاك العمر التشغيلي للآليات.
وتعتمد بلدية الرويشد على موازنة تقدر بـ 3 ملايين دينار، تخدم شريحة سكان تبلغ قرابة 15 ألف نسمة و 2000 من اللاجئين السوريين، وعمالة وافدة من جنسيات مختلفة، فيما يزيد السكان بشكل لافت خلال فصل الربيع نظرا لتوجه كثير من مربي الثروة الحيوانية للواء الرويشد بسبب وفرة المراعي.
وأكد أن جميع الطرق في المناطق التابعة للبلدية ستكون معبدة خلال أسبوعين ضمن مشروع خلطات إسفلتية موسع يغطي طرقات البلدية كافة، وبتكلفة تزيد على 500 ألف دينار.
وأشار الغياث إلى أن الكمية التي سيتم استعمالها لتعبيد طرقات المنطقة تبلغ زهاء 130 ألف متر مربع، لافتا إلى أن المشروع تم دراسته من قبل لجان وأعضاء مجلس بلدي وقسم فني اعتمدت الكشف اللازم على واقع الطرق وطلبات السكان لتشمل مناطق الرويشد ومنشية الغياث وصالحية النعيم وجسر الرويشد وكافة التجمعات والقرى.
وأوضح أن المنطقة باتت تشهد تغيرا إيجابيا من جهة حركة المحال التجارية بعد أن تم فتح الحدود العراقية مع الأردن، حيث نشطت الحركة التجارية لدى أصحاب المحال التجارية المختلفة، خصوصا بعد أن بدأت الشاحنات تعمل على نقل بضائع بين الطرفين.
وبين الغياث أن بلدية الرويشد استفادت من المشروع الإماراتي للأعمار بهدف دعم وتطوير المنطقة من خلال تأهيل متنزهين يدعمان السكان ويوفران متنفسات للسكان في منطقة تفتقر لمثل هذه المساحات ذات البيئة الصحية.
وقال إن البلدية ستنفذ مشروع مجمع تجاري بمساحة 1750 مترا مربعا وبتكلفة تبلغ قرابة 500 ألف دينار في منطقة منشية الغياث يتكون من محال تجارية و5 شقق سكنية.
ونوه أن هناك حركة نشطة وإقبالا على استئجار الشقق السكنية، فيما سيمكن هذا المشروع بلدية الرويشد من تحسين مدخلاتها المالية وبما يعود بالنفع على الارتقاء بالخدمات التي تقدمها لطالبيها من السكان.
وبين الغياث، أن هناك عطاء إضافيا ما يزال قيد إجراءات الطرح لخدمة فتح طرق جديدة ضمن مناطق البلدية وبما ينهض بخدمة التجمعات السكانية في المناطق المأهولة وبكلفة تبلغ 220 ألف دينار، فضلا عن تنفيذ مشروع أرصفة جديدة بكلفة 100 ألف دينار، سيتم طرح عطائها خلال أيام، وبما يساهم بتوفير حركة آمنة للمشاة.
وأوضح أن البلدية بمناطقها ستستفيد من دعم المنظمة الأميركية للتنمية الدولية usad لتوفير وحدات إنارة جديدة وبتكلفة 100 ألف دينار خلال الأسبوعين المقبلين، منوها أن تحسين الإنارة ضمن هذا المشروع سيترافق مع تركيب لمبات إنارة موفرة للطاقة بواقع 600 لمبة جديدة ضمن مشاريع البلدية.