شريط الأخبار
الموافقة على صرف علاوة الميدان للسائقين العاملين في مديريات التربية والتعليم شخصيات وطنية تسعى لتأسيس برلمان موازي لمراقبة الحكومة والأمة تبرئة نائب كويتي سابق من تهمة الإساءة للملك القضاة: النائب كلامه عبارة عن "حكي فقط" الرحامنة: منحنا بحارة الرمثا خصماً على الرسوم الجمركية شاهد بالصور .. تواصل الإحتجاجات بالرمثا والأمن يستخدم مسيل الدموع الرزاز يؤكد أهمية الشراكة الحكومية مع النقابات المهنية صحيفة : الملك تجاهل منذ اسبوع رسائل اسرائيلية لعقد لقاء معه عمان .. السيطرة على تغيّر بنوعية المياه في منطقة جاوا إرادة ملكية بتعيين رئيس وأعضاء مجلس هيئة النزاهة ومكافحة الفساد النائب عطيه : حكومتنا مقصرة في إعادة أسرانا ومعتقلينا شاهد بالصور.....إحباط تهريب كميات كبيرة من المخدرات في جمرك جابر البطاينة: أي مبادرة لا تنتهي بالتشغيل هي "حمولة زائدة" إرادة ملكية بإعادة تشكيل مجلس أمناء مؤسسة ولي العهد النقباء: تفاهمات مع الحكومة حول "العلاوة الفنية" و"الخدمة المدنية" بالأسماء...الخدمة المدنية يدعو مرشحين لحضور الامتحان التنافسي بالصور...جلالة الملك عبدالله الثاني يتسلم درع العمل التنموي العربي بالصور... جلالة الملك عبدالله الثاني في معهد ماركا للتدريب المهني بالصور...اغلاق دوار الرمثا احتجاجاً على مضايقات للبحارة داخل مركز حدود جابر كناكرية: الاجتماعات مع صندوق النقد الدولي تهدف إلى تعزيز النمو الاقتصادي
عاجل

دراسة تكشف كيف يحكم الناس على صورك "السيلفي"

الوقائع الإخبارية: كشفت دراسة أجريت مؤخراً على عدد من مستخدمي موقع "انستغرام"، أن الأشخاص الذين ينشرون الكثير من صور السيلفي لهم، يتشكّل عنهم انطباع سلبي لدى المستخدمين الآخرين.

وأكدت الدراسة التي نشرت في مجلة "ريسيرتش إن بيرسوناليتي"، أن هؤلاء الأشخاص الذين يكثرون من نشر صور السيلفي، يتشكل عنهم انطباعات أنهم أقل نجاحاً وأقل أماناً وأقل اندماجا في المجتمع.

ونقل موقع "ساينس أليرت" عن عالم النفس في جامعة واشنطن، تشريز باري "حتى عندما يكون محتوى المنشور متشابه كالسفر أو الإنجاز، يتشكل لدى الناس انطباعات ومشاعر سلبية عن الشخص ذي صورة السيلفي، بينما يتشكل لديهم انطباعات ومشاعر إيجابية عن الشخص الذي نشر صورة تم التقاطها بوساطة شخص آخر".

وتختلف هذه الدراسة عن الدراسات السابقة التي أجريت على مستخدمي "انستغرام"، حيث ركزت الأبحاث السابقة على الأشخاص أصحاب المنشورات، وسعت إلى إيجاد صلة بين النرجسية وصور السيلفي، بينما تركّز هذه الدراسة على المستخدمين الذين يحكمون عليهم، حسب المصدر.

اعتمدت الدراسة على مجموعتين من الطلاب الجامعيين من جامعتين منفصلتين، وقامت المجموعة الأولى التي شملت 30 طالباً بملء استبيانات، ومن ثم سُمِح للباحثين بالوصول إلى أحدث 30 منشورا لهم في "انستغرام"، وتم تحليل منشوراتهم إذا ما كانت صور سيلفي أو صور تم التقاطها بواسطة أشخاص آخرين، وماهية هذه المنشورات ونوعها.

وفي المرحلة الثانية من التجربة تم إرسال الملفات الشخصية الخاصة بالمجموعة الأولى إلى طلاب المجموعة الثانية المؤلفة من 119 طالباً من جامعة أخرى بعيدة، حتى يتمكنوا من تقييم هذه الصور باستخدام 13 سمة بما فيها الأنانية والانطواء وتدني احترام الذات والنجاح.
بعد تلقّي النتائج فحص علماء النفس البيانات ليجدوا أن الصور التي تم التقاطها بواسطة أشخاص آخرين أُعطيت تقييمات إيجابية كالتقدير العالي للذات والنجاح، بينما حصلت صور السيلفي على تقييمات سلبية وتم الحكم عليها بشكل أشد قسوة.

وافترض الباحثون بأن النتائج تدلّ على أن الصور التي تم التقاطها بواسطة أشخاص آخرين أكثر طبيعيةً وأقل تصنّعاً من صور السيلفي، كما اقترحوا تفسيرات أخرى كأن تكون صور السيلفي تظهر المستخدم للآخرين نرجسياً حتى لو لم يكن النشر متعلّقاً بأسباب نرجسية.

 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.