شريط الأخبار
موظفون في اليرموك يطالبون بتنفيذ العفو لجنة عسكرية مصرية تزور الأردن لتصفية المواقف التجنيدية للوافدين المصريين ذبحتونا تطالب التعليم العالي بعرض كشوفات قبول أبناء الأردنيات والتجسير الامن العام يصدر بياناً حول تفاصيل المداهمة الامنية لمنزل في مخيم حطين وفاه شخص اثر حادث تدهورمركبة في محافظة اربد المعلمين ردا على غنيمات : تعليق الإضراب منوط باقرار علاوة المعلمين الـ 50% . منع مرور مادة الدخان الى سوريا عبر معبر جابر الحدودي. غنيمات تؤكد ضرورة تعليق إضراب المعلمين وعودة الطلبة للدراسة "الموازنة العامة": 30 مليون دينار معدل نمو الزيادات السنوية في وزارة التربية أردنية تسرق الرجال بعد تقبيلهم بطريقة مثيرة في شوارع الكويت "المعلمون" من الطفيلة: "الإضراب مستمر .. ولن تنجح الحكومة في افشال الإضراب" طلبة عائدون من السودان يناشدون الملك لإنصافهم وحل مشكلتهم المعلمين : نسبة الاضراب في المملكة 100% .. ومستمرون حتى تحقيق مطالبنا "أسبوع الإصرار" ... وقفة احتجاجية لمعلمي المفرق للتأكيد على علاوة الـ50% بالصور .. وفاة سائق اردني اثر تدهور مركبته داخل الاراضي السورية البطاينة : اجراءات جديدة بشأن آلية استقبال عاملات المنازل كيف خلقت السياسات الاقتصادية جيشا من الفقراء في الأردن؟ فلسطين تطلب من الاحتلال استيراد النفط عبر الأردن الرزاز يطلق البرنامج الوطني للإسكان من الزرقاء شاهد بالصور ..انتظام الدراسة في عدد من المدارس الحكومية صباح اليوم
عاجل

ملكة جمال العراق: لليهود الحق بالعيش بسلام

الوقائع الإخبارية : وجهت ملكة جمال العراق السابقة سارة عيدان الأربعاء من القدس المحتلة دعوة إلى التعايش والسلم الإقليمي خلال زيارتها الأولى للدولة العبرية بعد تعرضها لانتقادات إثر التقاط ونشر صورة "سيلفي" مع نظيرتها "الإسرائيلية".

نشرت سارة المولودة في بغداد والبالغة من العمر 28 عاماً الصورة على حسابها على إنستغرام مع أدار غاندلسمان التي تعرفت اليها حديثاً خلال مسابقة ملكة جمال الكون 2017 في لاس فيغاس.
وعلى الإثر، اضطُر الغضب الذي أثاره نشر الصورة في بلدها العراق الذي لا يعترف بإسرائيل وهو رسمياً في حالة حرب معها، أسرة عيدان إلى الانتقال للعيش في الولايات المتحدة.

وخلال مؤتمر صحافي في القدس نظمه منتدى اللجنة الأميركية اليهودية العالمية، دعت عيدان إلى السلام بين العراق والاحتلال.

وقالت وفق ما نقل عنها المنتدى "سافرت لآلاف الأميال وعرّضت حياتي للخطر ليس للتعبير فقط عن مدى شعورنا بالسأم من هذه الحرب التي لا نهاية لها بين بلدينا".

وأضافت أن زيارتها إلى الاحتلال كانت تهدف إلى الدعوة إلى "نهج جديد" لتحقيق السلام الذي يسعى إلى "إحكام العقل، والتسوية المتبادلة، و... الوحدة" بدلاً من "التأكيد على خلافاتنا وزرع الكراهية".
وفي معرض تناولها الصراع، قالت عيدان إنها تعتقد أن الشعبين "لهما الحق في التعايش في هذه الأرض الجميلة"، مضيفة أنها تأمل في رؤية اليهود والعرب يسافرون في المنطقة بحرية وبدون خوف.

وقالت خلال مؤتمر اللجنة الأميركية اليهودية إنها تأمل في "فصل جديد لإسرائيل وفلسطين، يجلب قدراً أقل من الدماء ومزيداً من الصداقة".

وصلت عيدان إلى الاحتلال السبت والتقت غاندلسمان قبل المؤتمر، ونشرت صوراً ومقاطع فيديو لهما على حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي.

وأظهر تقرير على القناة الثانية للتلفزيون العبري عيدان وهي تتجول في سوق محانيه يهودا في القدس حيث رحب بها السكان ومن بينهم يهود من أصل عربي تحدثوا معها بالعربية.


 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.