شريط الأخبار
الحواتمة :سنضرب بيد من حديد ..ومستمرون بالقاء القبض على كل المطلوبين الخطرين وتجار المخدرات مقتل مطلوبين والقبض على خمسة آخرين بمداهمة أمنية في الزرقاء سياسيون: الملك يرسم خريطة طريق لكسر ظهر "الفساد والمفسدين" الاجهزة الامنية تلقي القبض على (31) مطلوبا في الزرقاء ادخال الشاحنة السورية إلى الأردن، والذيابات : قدّمنا طن تمور للوفد السوري الفايز: الأردن لم يقطع علاقاته الدبلوماسية مع سوريا "النواب" يُفكر ببدائل مكانية لعقد جلساته منها "الأمانة" و"المركزي" غرفة تجارة الأردن: فتح معبر جابر-نصيب يسهم في رفع صادرات الأردن مجلس الوزراء يقرّر نقل موازنة 17 هيئة مستقلّة إلى الموازنة العامّة الحكومة تجدد عقد مدير هيئة الاعلام محمد قطيشات النائب خليل عطية يسأل حكومة الرزاز عن "الفوسفات" المجالي : ‏إعادة فتح معبر جابر نصيب الحدودي خطوة في الاتجاه الصحيح لإنعاش الأقتصاد الأردني موقوف يقدم على ضرب شاهد بأداة حادة في وجهه بمحكمة جنايات شرق عمان الحباشنة: ربما يكون الرزاز معذورا...فمن الصعب أن تختلط رائحة عطره برائحة عمال الوطن! وزير الداخلية يوعز لمحافظ الزرقاء بالبحث عن المعتدين على مدير المشتركين في مياهنا غنيمات: خطاب العرش توجيه وطني استراتيجي للحكومة إصابة ستة أشخاص اثر حادث تصادم في محافظة المفرق مصدر امني ينفي القاء القبض على والدي "لقيط البقعة" السواح : لقاء رجال الاعمال السوريين والاردنيين يهدف لاشراك الشركات الاردنية في إعادة الإعمار محكمة امن الدولة ترفض جميع طلبات اخلاء سبيل موقوفي قضية "مصنع الدخان"
عاجل

اللوزي يستمع الى مشاكل مشغلي خطوط الباصات في الطفيلة

الوقائع الإخبارية : ركز أصحاب ناقلات الركاب العمومية في محافظة الطفيلة على مطالبهم المتعلقة بشطب الحافلات العاملة على خط (الطفيلة-عمان) واستبدالها بوسائط نقل متوسطة، في غياب مواطنين ممن طالت شكواهم حيال موضوع النقل.

وقال مدير عام هيئة تنظيم قطاع النقل صلاح اللوزي، في اللقاء الذي جرى في مبنى دار المحافظة بحضور نائب رئيس مجلس المحافظة هاني العمريين ونائب المحافظ عبدالإله الكساسبة ومدير شرطة الطفيلة العقيد حسين الشهوان وممثل نقابة أصحاب الحافلات عودة القطيطات، أن الوزارة تجري دراسات مستدامة من أجل التقليل من حدة الشكاوي المتعلقة بالناقلين ومن يتلقى الخدمة، في إطار توجيهات سيد البلاد لنشر خدمات أفضل للمواطنين.

وأستمع اللوزي في اللقاء مع اصحاب وسائط النقل المتوسطة والكبيرة الى شكاوي تتعلق بمنافسة ناقلاتهم من قبل سيارات نقل صغيرة، الى جانب تجاوز خطوط النقل لحافلات محلية، وتغول مشغلين من غير الطفيلة على طريق الرابط بين الطفيلة وعمان.

واكد عدد من المشغلين على خطوط النقل بين الطفيلة وعمان ومحافظات المملكة، والخطوط المحلية الداخلية، على اهمية حل مشكلة الحافلات التي أرقت المواطنين جراء انتظارهم لساعات طويلة في المجمع لحين تحميل الحافلة، بشطب الحافلات مقابل استبدالها بمركبتي نقل متوسطة"كوستر" عن كل حافلة.

ودار نقاش حيال مطالب أصحاب باصات النقل بعضها وصل الى طريق مسدود، خاصة فيما يتعلق فيها باقتراحات استبدال الحافلات بوسائط نقل متوسطة، في وقت اشار فيه نقيب الصحفيين في الجنوب الى ان مطالب المواطنين تتركز حيال إيجاد حل لتأخير إنطلاق الحافلات لساعات من الطفيلة لعمان، ما يعيق وصول المواطنين لوظائفهم ومراجعاتهم للمستشفيات الحكومية والخاصة والدوائر المختلفة لإنجاز معاملاتهم، الى جانب اهمية تحديد موعد لإنطلاق المركبات وعودتها للمحطات مجدداً على ذات النحو التي تعمل فيه شبكات النقل في العالم المتقدم.

واشار اللوزي الى أن اللقاء ادى الى التوافق مع أصحاب باصات خط الطفيلة باتجاه عمان، من خلال العمل على استحداث شركة يعول عليها إدارة عمل الباصات العاملة على الخط، وايجاد صيغة توافقية مع الهيئة ومجلس إدارة الهيئة لإيجاد الحلول المناسبة لمطالبهم ومشاكلهم التي يعانونها، وإصدار قرارات واضحة حيال هذه المشاكل.

وبين أنه سيتم كذلك دراسة السعة المقعدية للحافلات الكبيرة التي تعمل على خط الطفيلة باتجاه عمان وبالعكس حيث يوجد في الطفيلة نحو (22) حافلة تم استبدال بعضها بباصات نقل متوسطة، في وقت سيتم فيه إيجاد الحلول المناسبة لمشاكل التعديات على الخطوط الداخلية والخارجية.

واكد اللوزي على اهمية القضايا التي طرحها الحضور والتي ستعرض على مجلس إدارة هيئة تنظيم قطاع النقل في الاجتماع المقبل، مؤكدا أن الهيئة تسعى إلى تطوير قطاع النقل البري، وحل المعيقات والقضايا التي يواجهها المشغلين للخطوط الداخلية والخارجية في مختلف محافظات المملكة.



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.