شريط الأخبار
تواصل إطلاق الألعاب النارية باتجاه رجال الأمن والدرك في الرمثا الساكت معلقا على أحداث الرمثا: هذا هو المشهد باختصار (5) اصابات بحالة تسمم غذائي في بلدة ريمون غرب جرش ردا على حرق مركبة درك ..مصدر امني : هيبة الدولة على الجميع ولا مفر من سيادة الدولة محتجون يغلقون طريق الهاشمية - بلعما مطالبين بالإفراج عن موقوفي الحراك متظاهرون يعتدون على آليات لقوات الدرك ويحرقون احداها باستخدام زجاجات حارقة تجدد احتجاجات الرمثا بعد اتفاق الحكومة وممثلي اللواء على وقف كافة اشكال التصعيد النائب خليل عطية: اعتقال هبة اعتداء على الأردن بالفيديو...الاتفاق على انهاء جميع اشكال التصعيد في مدينة الرمثا تجدد الاحتجاجات في الرمثا واستخدام زجاجات حارقة الحكومة: نتفهّم الظروف الصعبة التي عاشتها مدينة الرمثا خلال السنوات الماضية ملحس: كل شلن ضريبة على باكيت الدخان يحقق 45 مليون دينار بالسنة للخزينة اطلاق سراح أردني محتجز من قبل مجهولين في سوريا القبض على مشتبه به باطلاق النار تجاه حافلة البترا الجمارك: الرقابة والمنع مقتصرة على السلاح والمخدرات والدخان الحوراني: نطالب بمستحقات الفيصلي خلال 48 ساعة والتأخير يقود جماهيرنا للاعتصام أمام الاتحاد مصدر أمني: لا سياح أو أدلاء سياحيون على متن حافلة إقليم البترا وزارة التربية والتعليم تفتح باب استقبال طلبات العمل على حساب التعليم الاضافي سلطة العقبة :تصوير الامور على غير حقيقتها ضرب في خاصرة الوطن مصدر في المالية: 130 مليون دينار نقص الإيرادات بسبب التهريب
عاجل

اللوزي يستمع الى مشاكل مشغلي خطوط الباصات في الطفيلة

الوقائع الإخبارية : ركز أصحاب ناقلات الركاب العمومية في محافظة الطفيلة على مطالبهم المتعلقة بشطب الحافلات العاملة على خط (الطفيلة-عمان) واستبدالها بوسائط نقل متوسطة، في غياب مواطنين ممن طالت شكواهم حيال موضوع النقل.

وقال مدير عام هيئة تنظيم قطاع النقل صلاح اللوزي، في اللقاء الذي جرى في مبنى دار المحافظة بحضور نائب رئيس مجلس المحافظة هاني العمريين ونائب المحافظ عبدالإله الكساسبة ومدير شرطة الطفيلة العقيد حسين الشهوان وممثل نقابة أصحاب الحافلات عودة القطيطات، أن الوزارة تجري دراسات مستدامة من أجل التقليل من حدة الشكاوي المتعلقة بالناقلين ومن يتلقى الخدمة، في إطار توجيهات سيد البلاد لنشر خدمات أفضل للمواطنين.

وأستمع اللوزي في اللقاء مع اصحاب وسائط النقل المتوسطة والكبيرة الى شكاوي تتعلق بمنافسة ناقلاتهم من قبل سيارات نقل صغيرة، الى جانب تجاوز خطوط النقل لحافلات محلية، وتغول مشغلين من غير الطفيلة على طريق الرابط بين الطفيلة وعمان.

واكد عدد من المشغلين على خطوط النقل بين الطفيلة وعمان ومحافظات المملكة، والخطوط المحلية الداخلية، على اهمية حل مشكلة الحافلات التي أرقت المواطنين جراء انتظارهم لساعات طويلة في المجمع لحين تحميل الحافلة، بشطب الحافلات مقابل استبدالها بمركبتي نقل متوسطة"كوستر" عن كل حافلة.

ودار نقاش حيال مطالب أصحاب باصات النقل بعضها وصل الى طريق مسدود، خاصة فيما يتعلق فيها باقتراحات استبدال الحافلات بوسائط نقل متوسطة، في وقت اشار فيه نقيب الصحفيين في الجنوب الى ان مطالب المواطنين تتركز حيال إيجاد حل لتأخير إنطلاق الحافلات لساعات من الطفيلة لعمان، ما يعيق وصول المواطنين لوظائفهم ومراجعاتهم للمستشفيات الحكومية والخاصة والدوائر المختلفة لإنجاز معاملاتهم، الى جانب اهمية تحديد موعد لإنطلاق المركبات وعودتها للمحطات مجدداً على ذات النحو التي تعمل فيه شبكات النقل في العالم المتقدم.

واشار اللوزي الى أن اللقاء ادى الى التوافق مع أصحاب باصات خط الطفيلة باتجاه عمان، من خلال العمل على استحداث شركة يعول عليها إدارة عمل الباصات العاملة على الخط، وايجاد صيغة توافقية مع الهيئة ومجلس إدارة الهيئة لإيجاد الحلول المناسبة لمطالبهم ومشاكلهم التي يعانونها، وإصدار قرارات واضحة حيال هذه المشاكل.

وبين أنه سيتم كذلك دراسة السعة المقعدية للحافلات الكبيرة التي تعمل على خط الطفيلة باتجاه عمان وبالعكس حيث يوجد في الطفيلة نحو (22) حافلة تم استبدال بعضها بباصات نقل متوسطة، في وقت سيتم فيه إيجاد الحلول المناسبة لمشاكل التعديات على الخطوط الداخلية والخارجية.

واكد اللوزي على اهمية القضايا التي طرحها الحضور والتي ستعرض على مجلس إدارة هيئة تنظيم قطاع النقل في الاجتماع المقبل، مؤكدا أن الهيئة تسعى إلى تطوير قطاع النقل البري، وحل المعيقات والقضايا التي يواجهها المشغلين للخطوط الداخلية والخارجية في مختلف محافظات المملكة.



 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.