شريط الأخبار
العراق ... عبور 713 شاحنة بين عمان وبغداد يومياً وزير سابق يثير عاصفة من الجدل: حمل ابن تيمية وسيد قطب وعبد الله عزام مسؤولية “احداث السلط” الحكومة تنشر نتائج استبيانها الإلكتروني حول مشروع قانون ضريبة الدخل...ماذا قال الاردنيون؟ غلق أمني على غير عادة على المدخل الجنوبي القديم لجرش أمام مطعم اللؤلؤة الطويسي :ضبط ٢٣٣ شهادة مزورة في ٣ سنوات منها ١١٤ غير أردنية وزير الصناعة: لم نجد شكاوى بحق الزبن متعلقة بقضية الدخان مصدر رسمي ينفي تعيين النعيمات مفوّضاً في "تنظيم قطاع الاتصالات" الرزّاز: الحكومة ستبتّ بقضيّة الضرائب على القطاع الزراعي خلال أسابيع وزارة الزراعة: أسعار الأضاحي البلدية بين 160 و200 دينار استئناف امتحان الكفاية باللغة العربية للمرشحين في وزارة التربية الملك يلتقي عددا من الإعلاميين والكتّاب الصحفيين بالأسماء...إحالات الى التقاعد وانهاء خدمات لموظفين في الدولة (اليرموك) : لم يتقدم أي عميد باستقالته خلال " جلسة عمداء اليوم" 25 دينارا الحد الأعلى لكشفية طبيب الاختصاص و12 للعام القبض على محتال يوهم الموطنين بإصدار "فيزا" في الرمثا إغلاقات بالجملة لعدد من المؤسسات الطبية والتجارية في الزرقاء خلال 48 ساعة الماضية النقابات تستهجن عزم الحكومة إرسال "الضريبة" الى "النواب" قبل عرضه بالأسماء...ترفيعات وإحالات إلى التقاعد في وزارة الخارجية وزارة العمل تؤكد تسجيل 136 ألف طلب للوظائف في قطر القبض على شخصين قاما بسرقة مجموعة من الإبل في البادية الوسطى
عاجل

مصادر تكشف لأول مرة أسباب الإعفاء !! والجراح : لن أتنازل عن حقي ولو أدى ذلك إلى بتر لساني

الوقائع الإخبارية : شكل مجلس التعليم العالي في قرار الذي اتخذ بتاريخ 9/12/2017 سابقة في تاريخ التعليم العالي الأردني من حيث توقيت القرار ، وتنفيذه بحق 3 رؤساء من الجامعات الأردنية الرسمية لم يتم استدعاؤهم إلى الوزارة سواء قبل أو بعد القرار ليتم تنفيذه بطريقة ترسم ملامح بان هيبة التعليم وكرامة الرئيس ما زال مجلس التعليم العالي يحافظ عليها .
القرار اتخذ من قبل مجلس التعليم العالي ، والرؤساء الذين تم إعفاؤهم لم يعلموا بالقرار الا من خلال الصحف والمواقع الإخبارية ، ولو تم استدعاؤهم وطلب منهم تقديم استقالاتهم لكان الامر اقل وقعاً ورحمة بهؤلاء الرؤساء من أن توجه سهام الاتهامات و التأويلات من قبل الرأي العام الأردني ، بحكم أن مدة تعيينهم تراوحت بين السنة والنصف والسنتين .
ولكن يبقى التقرير الذي اطلع عليه المجلس من لجنة الخبراء والتوصيات التي قدمت بحق هؤلاء الرؤساء ، والكتب الصادرة من رئاسة الوزراء ، وهيئة مكافحة الفساد والإجابات على أسئلة مجلس النواب ، تلك التي اطلع عليها المجلس واجمع بقرار على إعفاء هؤلاء الرؤساء من مناصبهم استناداً إلى البند (2) من نص المادة (12/د) من قانون الجامعات الأردنية رقم (20) لسنة (2009) وتعديلاته.
الرأي العام الأردني انشغل بالقرار المتخذ من مجلس التعليم العالي ، فانقسم البعض إلى اظهار المبررات والأسباب للرأي العام حتى يمتلك القناعة الكاملة بان قرارات مجلس التعليم العالي تتخذ بهدف السير نحو تطوير التعليم العالي في الأردن ، والبعض الآخر انقسم نحو التأويل بان هناك تجاوزات مرتكبة من قبل هؤلاء الرؤساء ويجب على المجلس تحويل تلك الملفات إلى هيئة مكافحة الفساد حتى يتخذ قرار بشان تلك التجاوزات ، ولكن ان يبقى هذا الملفت صامتاً في أدراج وزارة التعليم العالي دون اظهار الحقائق فان الامر سيصبح موضع الشك في ان القرارات اتخذت بمزاجية ودون عداله .
الجراح رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا الذي اعفىء من منصبه، مازال يتمسك بشتى الوسائل والطرق المشروعة والقانونية لاثبات بان ما بني عليه قرار مجلس التعليم العالي غير عادل ، وهو دليل بان الشخص لا يخشى من مواجهة كل تلك الملفات ، وهو يثق بما اتخذه وقدمه لجامعة العلوم والتكنولوجيا طيلة فترة رئاسته .
المعلومات التي سربّت لـــ " الوقائع " والتي لم يتسنى التأكد من صحتها بان هناك أربع نقاط استند عليها مجلس التعليم العالي في قراره الذي اتخذه بإعفاء الجراح من منصبه ، فان ثبت بان هذه هي الأسباب فانه من باب الواجب والأمانة العلمية أن يقف مجلس التعليم العالي بكل شجاعة ويقوم باعلان استقالته رحمة بمسيرة التعليم العالي في الأردن .
السبب الأول وفق المصادر قيام الجراح بشراء سيارة لغايات استخدامها من قبل رئيس الجامعة وهو سبب اعتبره المجلس مخالفه لتعليمات رئاسة الوزراء ، علماً بأنه ووفق معلومات مؤكده بان الجراح حصل على موافقة رئيس الوزراء الدكتور هاني الملقي لشراء هذه السيارة .
واما السبب الثاني فكان تقاضي رئيس الجامعة الجراح لمكافأة الموازي ، علماً بان رؤساء الجامعة ممن سبقوه كانوا يتقاضون المكافاة وليس هناك ما يمنع على الرئيس من ان يتقاضى المكافاة .
وشراء أثاث لمكتب الرئيس كان السبب الثالث ، فمن المعروف بان رئاسة العلوم والتكنولوجيا انتقلت من مبناها القديم إلى مبنى جديد كان قد بدء انشاؤه في عهد رؤساء سابقين ، وفي عهد الجراح تم الانتقال إليه ، وبحكم البناء والتوسعة الجديدة كان لابد من تأثيث مبنى الرئاسة ، حي تم تأثيثه من قبل مشاغل الجامعة وتم شراء طقم كنب بمبلغ 2500 دينار كون مشاغل الجامعة لا تستطيع انجاز هذا العمل .
واما السبب الرابع والأخير فكانت التنقلات التي قام باتخاذها الرئيس الجراح ، وهي قرارات اتخذت بناء على قرار هيكلة الجامعة ودوائرها التعليمية والإدارية.
الجراح وفق معلومات رجحت بأنه اتجه إلى القضاء للفصل وسماع كلمة العدل في قرار إعفاءه ، مؤكداً في تصريحات لـــ " الوقائع " بأنه لن يتنازل عن حقه ولو أدى ذلك إلى بتر لسانه لان إقصائه من منصبه تم تصفية لحسابات معروفة للجميع ولكل متابع بعيدا عن تغليب المصلحة الوطنية.
مضيفاً بان هذا يدفعني ان أبقى على العهد مؤدياً لواجباتي تجاه وطني ومليكي ولقد ترجمة ذلك على ارض الواقع من خلال فترة رئاستي لجوهرة الجامعات الاردنية حيث كنت اتابع بكل حرص ما يصدر من القيادة الهاشمية لنعمل على تطبيقه فقمت بالعمل على ماجاء بالورقتين النقاشيتين السادسة والسابعة الصادره من جلالة الملك المفدى وأنجز بزمن قياسي بشهادة القاصي والداني ووضع الجامعة بمصاف الجامعات العالمية الكبرى وتحقق الحلم بدخول اول جامعة اردنية من ضمن افضل ٥٠٠ جامعة على مستوى العالم فجاء تكريمي من مجلس التعليم العالي بقرار اعفائي من رئاسة الجامعه.

 
 
 
جميع التعليقات المنشورة تعبر عن رأي كتابها ولاتعبر بالضرورة عن رأي " الوقائع الاخبارية "
  • الإسم
    البريد الإلكتروني
  • عنوان التعليق
  • نص التعليق
  •  
  • شروط التعليق:
    عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الإلهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.