في عام ِ 1828م أسس الوالي محمد علي في القاهرة "جريدة الوقائع " كأول صحيفة مصرية وعربية وإسلاميةٍ تصدر باللغة العربية ،كما صدرت أيضاً باللغة التركية ،وصدر العدد الأول منها في 3 ديسمبر عام 1828م . أما في العراق وقبل تأسيس الدول العراقية لم يكن هناك مفهوم واضح للجريدة الرسمية ، حيث كانت أوامر الحكم العثماني تنشر في بعض الجرائد ،وبعد دخول البريطانيين إلى العراق في عام 1917م صدر العدد الأول من " جريدة الوقائع العراقية " والتي كانت تعتبر الوثيقة الرسمية المعتمدة داخل العراق وخارجه ، لأنها تصدر من الدولة أولاً ولأنها متخصصة في التشريعات فقط .

وتقديراً لهذا الأسم ،وتعظيماً لمسيرتهِ الإعلاميةِ بدأ مشوارنا في المملكة الأردنية الهاشمية بتأسيس ( صحيفة الوقائع الاستثمارية ) في عام 2009م ، لتعنى بالشأن الاستثماري على المستوى المحلي والعربي والأقليمي . ولقدْ أًسّهمَ الدعمِ اللامحدود ِ من قبلِ الإدارةِ العُليا للصحيفة ، وطاقمها الذي يديرها ،وما يتمتع بهِ من احترافية ٍ ، وخبرة إعلاميةٍ مهنيةٍ ، والحرصِ على العملِ بروحِ الفريق الواحد ،من النهوضِ بالعمل الإعلامي لتصبح الصحيفةِ أحدِ أهمِ المصادر الموثوقةِ للأخبارِ الاستثمارية المحليةِ ،والعربية ، والإقليمية ، مما أهلها أن تكونَ من المصادر الذي تنتقلَ عِبرهُ كلمةِ الأردنِ الاستثمارية إلى العالمِ من خلال متابعتها الشاملة ،و انتشارها الجغرافي في كافة محافظات المملكة ،إضافة لانتشارها في بعضِ الدولِ العربية الشقيقة .

وانطلاقاً من إيمانِنا المُستمِرِ ،وأًهدافنا الثابتة والراسخةِ في جعلِ مؤسستنا الصحفية تتربع على عرشِ المؤسساتِ الإعلامية.وبهدف تنوير الرأي العام بآخر الأخبار والمستجدات السياسية ،والاقتصادية ،والاجتماعية ، والثقافية ، والرياضية ، على الساحة المحلية والإقليمية والدولية ، فقد قامت أقلام كوادرنا بتأسيس صحيفة الكترونية أردنية مستقلة تحمل أسم " الـــوقائـــــع الإخبارية " لتحمل على عاتقها تأسيس بيئةٍ مهنيةٍ نزيةٍ من خلال تقديمها الخبرِ الصادقِ ،والمعلومةِ الدقيقةِ، والتحليلِ الموضوعيِ ،والرأي الحر ،والتقارير الصحفية الجريئةِ، والمتابعةِ الحثيثةِ ، لكلِ مايدورَ على الساحةِ المحليةِ ،والعربيةِ، والعالمية بصورةٍ موضوعيةٍ ومهنيةٍ،و بتحليل ٍ إعلامي فريدٍ ونوّعــــي . ولتؤمن بنبلِ رسالةِ الصحافةِ وأخلاقياتها ،وتًشجِع على الالتزام ِ بميثاقِ شرفٍ ،ومدونةِ سلوك ٍمهني تكونُ نبراساً لها ولنظرائها في الصحفِ الزميلةِ، كما تسيرَ بثباتٍ والتزامٍ بتغطيتها الشاملةِ والمباشرةِ لكافةِ الانجازاتِ على أرضِ الأردنِ والعالمِ العربي، وعقدِ العديدِ من اللقاءاتِ مع الشخصياتِ ، وتغطيةِ لكافةِ الفعالياتِ ،والنشاطات ِ، والمؤتمرات .

وتستّكمِل" الـــوقائـــــع " الآنَ في العهدِ الزاهرَ لحضرةِ صاحبَ الجلالةِ الملك عبدالله الثاني ابن الحَسين المَعظم مشوارها الإعلامي وهي تقفَ بثباتِ على إرثِ إعلامي رصين، ودعمٍ كبير لتَواكبَ أًحدثِ التطوراتِ التكنولوجيةِ وانتهاجِ الأساليبِ الإعلاميةِ لنقلِ المعلومةِ الدقيقة والخبرِ الصادق وإبراز ِالوجه الحضاري للمملكة الأردنية الهاشمية .

الرُؤيـــة:.
 أن تًصل " الـــوقائـــــع " إلى مصافِ الصُحفِ الالكترونية ، والصحف المتخصصة المميزةِ على المستوى المحلي والإقليمي

الرسالة:.
تقديم تغطيةٍ شًاملةٍ لكافةٍ الأخبارِ و الفعاليات و النشاطاتِ بمصداقيةٍ وحياديةٍ تتسَم بالسرعةِ والشموليةِ ،والدقةِ والموضوعيةِ باستخدامِ أحدثِ التقنياتِ التكنولوجيةِ الحديثةِ، والمواردِ البشريةِ الكفؤة .

القيـــمِ:.
* الحرية المسؤولة والشفافية .


* مصداقية الأخبار ،والتقارير، والمعلومات التي يتم نشرها .


* العمل بروح الفريق والمبادرة والتعاون بين الزملاء.


* احترام حقوق الآخرين وآرائهم واتجاهاتهم.


* الالتزام بعدم الحصول على المعلومات والصور إلا بالطرق المشروعة.


* الاداء المتميز..